• السبت غرة صفر 1439هـ - 21 أكتوبر 2017م

«إنستغرام»

ريم آل علي: «كيكة القلب» علامتي المسجلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 يونيو 2017

هناء الحمادي (أبوظبي)

بعد التخرج من الثانوية العامة طرقت باباً آخر لممارسة هوايتها المفضلة في صنع وإعداد الحلويات والأطباق اللذيذة، لتنطلق فكرة مشروع ريم آل علي من خلال تشكيل حلويات بمذاقات مختلفة مع إضافة بعض النكهات والمذاقات بها.

إعجاب الأهل والصديقات ومن حولها كان الانطلاقة الأولى للتميز في مشروع «reeman_ sweets» المتخصص في إعداد الكثير من الحلويات ذات النكهات الشهية واللذيذة.. وتقول ريم: حبي لعالم الطبخ والحلويات دفع بي إلى متابعة قناة «فتافيت التلفزيونية» التي تعرض الكثير من صناع الحلويات العالمية والعربية، إلى جانب متابعة المواقع الإلكترونية التي شكلت لي رصيداً كبيراً من الخبرة في كيفية إعداد أصناف كثيرة وعديدة بنكهات شهية من الحلويات التي لا يستغنى عنها أي منزل لتقديمها في المناسبات والعزائم العائلية.

زوجها كان الداعم الأول لمزاولة هذه الهواية التي لولاه لما نجحت فيها، بالإضافة إلى أخواتها وبقية أفراد العائلة، الذين كانوا المشجع الأول لدعمها وترويج مشروعها، فمنذ انطلاق المشروع كانت تقوم بتوصيل الطلبات بنفسها في كل إمارات الدولة، وذلك من أجل وصول الطلبات في الوقت المناسب الذي تم تحديده مع الزبائن.

اشتهرت ريم من خلال هواية إعداد الحلويات بطبق «كيكة القلب» التي تأتي بنكهة الشوكولاتة المحشوة، والذي نال إعجاب الكثير من الزبائن بمختلف الجنسيات والأعمار، حيث ركزت خلال إعدادها الأطباق على حلاوة الطعم حين تناول المنتج، فقد اختارت أن تكون لها بصمة مختلفة عن المشاريع الأخرى فوجدت القيام بإعداد حلويات بمذاقات مختلفة وتشكيلها كأحرف من الشوكولاتة هي الأنسب لأنها فكرة جديدة في عالم المشاريع.

وتقول، «بالفعل كتابة الأحرف لاقت إعجاب الزبائن وزادت الطلبيات، لكن المذاقات تنوعت ومسميات الحلويات اختلفت مع اختلاف الأمزجة، فقد استطعت أن أضيف لمساتي الخاصة لكل سويت مثل جيز كيك، روكي رود وهو عبارة عن بسكويت ممزوج مع الشوكليت بنكهة الفستق، الوتس، نوتيلا، الكنافة، البسبوسة».

وأشارت ريم إلى أن الطلبات على الحلويات يزداد في أيام شهر رمضان المبارك وفي إجازة الأسبوع وفي المناسبات السعيدة، موضحة أن غلب الزبائن غالباً من الفتيات اللاتي وجدن من تلك الحلويات هدايا جميلة توزع على الأهل والأصدقاء في المناسبات ما بين العزائم والتجمعات العائلية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا