• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

رغم نفي الدوحة وجود أي علاقة مع التنظيمات الإرهابية

«الإخوان» و«القاعدة» يدافعان عن قطر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 يونيو 2017

عواصم (وكالات)

لم يمضِ يوم واحد على قرار كل من السعودية والإمارات والبحرين وعدد آخر من الدول العربية والإسلامية، قطع علاقاتهم مع قطر، حتى ظهر، وعلى الفور، دفاع جماعة «الإخوان» وتنظيم القاعدة عن قطر واستنكارهم للإجراءات التي تم اتخاذها ضدها، علماً بأن قطر تؤكد وبصورة مستمرة أنها لا تدعم أي من هذه الجماعات أو الجماعات الإرهابية الأخرى.

وفي هذا الإطار، أعلنت جماعة «الإخوان» اتهامات السعودية لها بالإرهاب في أول رد فعل من جانبها على أزمة الخليج، زاعمة أنها حركة وسطية.

من جانبه، أصدر المفتي الشرعي لجبهة النصرة فرع تنظيم القاعدة في سوريا، عبد الله المحيسني، والذي تمت استضافته مرات عديدة عبر قناة «الجزيرة» القطرية، فتواه أسفل أحد «الهاشتاغات» في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» قائلا: «إخواننا في قطر.. يكفيكم أننا هنا في سوريا نسمع عجائز الشام يدعون لكم، فهي رسالة لكل من وقف مع المظلومين أعان على نوائب الدهر أن الله لن يضيعك ولو كاد لك الناس».

يذكر أن المحيسني، المفتي الشرعي للنصرة، له علاقة بقطر بدأت من إمامته للجامع القطري في مكة المكرمة، ومن ثم انتقاله للإقامة بقطر، ومشاركته عام 2012 في الدوحة بالمؤتمر الثاني لرابطة علماء المسلمين والذي كان بعنوان «أحكام النوازل السياسية».

وبحسب ما ذكره موقع «الجزيرة.نت» حينها نقلا عن أحد المسؤولين كما ذكر: «الذي سرع بإقامة مؤتمر رابطة علماء المسلمين (السلفية) هو إنشاء سلفيي دول الثورات أحزابا تمثلهم في الخريطة الداخلية».

وفي الوقت نفسه، لم يجد العلي الأمين العام السابق للحركة السلفية في الكويت، بأسا في التهوين من علاقة قطر بإيران، كما دافع العلي عن قناة الجزيرة، وهو الضيف الدائم على شاشاتها قائلا: «قناة الجزيرة التي تبث من قطر تدافع عن أهل السنة في العراق وسوريا ولبنان وغيرها، وتتبنى قضايا الأمة الإسلامية، وشعوبها المضطهدة في كل مكان، ولم نشهد منها قط أنها تبنت قضايا إيرانية، ومعلوم أن وراء هذه الفضائية المتميزة إرادة سياسية من الدولة الحاضنة لقناة الجزيرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا