• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
  12:19    محكمة سعودية تقضي بإعدام 15 شخصا بتهمة التجسس لحساب إيران         12:36     تعيين كازنوف رئيسا للوزراء في فرنسا خلفا لفالس     

انتهاء فعاليات الاستفتاء على الدستور في أبوظبي ودبي مساء اليوم

إقبال المصريين علي التصويت يعكس تأييدهم للدستور الجديد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 يناير 2014

إبراهيم سليم (أبوظبي) - تختتم اليوم عمليات التصويت للمصريين في الخارج علي الدستور الجديد، فيما ستقوم السفارة والقنصلية المصريتان بأبوظبي ودبي بالإعلان عن أعداد المشاركين في التصويت ونتيجة الاستفتاء مساء اليوم.

وقدم السفير المصري في الإمارات إيهاب حمودة، الشكر للسلطات الإماراتية على واجبها تجاه تأمين المحيط الخارجي للسفارة والقنصلية، وتنظيم حركة السيارات ومنع التكدس أمام السفارة والقنصلية، مما أدى إلى تيسير حركة المرور والدخول والخروج للمستفتين على الدستور.

وواصل الآلاف من المصريين الإدلاء بأصواتهم في اليوم الرابع، وسط زحام شديد أدى إلى خروج الطابور إلى خارج السفارة، وحرصت الأسر إلى اغتنام فرصة الإجازة للقطاعين العام والخاص في الإمارات، لقضاء يوم احتفال بالتصويت على الدستور الجديد، وقد حرصت جميع الفئات على القدوم، بما في ذلك ذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن الذين أدلوا بأصواتهم.

وقال المستشار الإعلامي للسفارة المصري شعيب عبد الفتاح «إن اليوم (أمس) كان يوماً مشهوداً رغم تغير الطقس، حيث اصطف المصريون المسجلون باللجنة العليا للانتخابات في طابور امتد إلى نحو 200 متر،إلى خارج محيط السفارة، وسط فرحة غامرة، والسعي نحو الاستقرار وتأييد ثورة الثالث من يوليو وتأييداً لخريطة الطريق، وقد فاقت المشاركة توقعات أكثر المتفائلين، حيث الآلاف حرصوا على المشاركة، ورغم المطر الذي هطل على العاصمة، إلا أن ذلك لم يحل دون توجه المصريين المؤيدين لخريطة الطريق من التصويت، وتوافدت أسر كاملة على المقرين في العاصمة أبوظبي، ودبي».

وسيتم اليوم فتح المجال للتصويت إلى التاسعة مساء اليوم، وسيتم إغلاق الباب على الموجودين داخل حرم السفارة في أبوظبي، والقنصلية في دبي، ليتمكن الجميع من الإدلاء بأصواتهم، بحسب القانون، ليتم بعد ذلك فرز الأصوات وإعلان النتيجة. إلى ذلك، لم يتمكن مصريون غير مسجلين في اللجنة العليا للانتخابات من التصويت، حسب القوانين المعمول بها، رغم مناشدتهم السلطات.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا