• الجمعة 28 رمضان 1438هـ - 23 يونيو 2017م

مقاتلات مجهولة تقضي على 12 إرهابياً غرب درعا

«قسد» تتوغل في الرقة وتدك دفاعات «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 يونيو 2017

عواصم (وكالات)

واصلت «قوات سوريا الديمقراطية» توغلها داخل الرقة باتجاه مركز المدينة، غداة بدئها معركة تحرير المعقل الرئيس «لداعش» في سوريا، حيث تمكنت أمس من انتزاع السيطرة على حي المشلب من الجهة الغربية، محررة أيضاً أطلال قلعة هرقل بطرف المدينة، كما نجحت في قطع طرق الإمداد الرئيسة للتنظيم الإرهابي من عدة محاور. وفيما تجري اشتباكات شرسة داخل حرم الفرقة 17 وبمحيطها على بعد كيلومترين شمال الرقة، تصاعدت وتيرة ضربات مقاتلات التحالف الدولي، تزامناً مع محاولات «قوات النخبة السورية» التوغل بعمق الأطراف الشرقية من الرقة. وجدد المبعوث الأميركي للتحالف المناهض «لداعش» بريت مكجورك تأكيده أن عملية تحرير الرقة «ستتسارع» مشبهاً إياها بما يجري في الموصل، مضيفاً أن الإرهابيين «لم يعد لديهم سوى موقعهم الأخير في الموصل وفقدوا بالفعل جزءاً من الرقة» واعتبر أن هذه العناصر «في غاية الأهمية لهزيمة (الدواعش) واستدرك بالقول « هذا سيكون مسعى طويل الأمد».

وتمكنت «قوات سوريا الديمقراطية» المعروفة بـ«قسد»، والتي تضم فصائل عربية وكردية تدعمها واشنطن، صباح أمس، من اقتحام الرقة من الجهة الشرقية بعد تقدمها مسافة 1.5 كلم وتحرير حي المشلب ومن الجهة الغربية أيضاً، بعد تحرير قلعة هرقل، بحسب قيادة حملة «غضب الفرات».

وقالت ليندا توم مسؤولة الإغاثة بالأمم المتحدة لرويترز عبر الهاتف من دمشق «نتلقى تقارير عن وقوع ضربات جوية كثيفة في عدة مواقع بمدينة الرقة» ما ساعد في توغل القوات بالضواحي الغربية للرقة مع محاولة التقدم صوب الأحياء الشرقية.

وقال المرصد السوري الحقوقي و«وحدات حماية الشعب» الكردية التي تغلب على «قسد» من حيث العددية، إن التحالف الدولي قصف أهدافاً قرب أطراف المدينة. وذكر المتحدث باسم الوحدات الكردية نوري محمود أن قوات سوريا قامت بتطهير قرية حاوي الهوى غربي الرقة واستولت على أطلال حصن هرقلة الذي يعود إلى أكثر من ألف عام. وأضاف محمود والمرصد السوري أن اشتباكات اندلعت في حي المشلب الواقع إلى الشرق وهو أول حي تدخله القوات وتسيطر عليه.

وقال ماكجورك إن من المهم أنه بات لقوات سوريا الديمقراطية موطئ قدم الآن في الرقة، مضيفاً «الدواعش انهزموا في آخر أحياء لهم في الموصل وفقدوا بالفعل جزءاً من الرقة. ستتسارع حملة الرقة من هنا». لكنه قال إن التحالف وقوات سوريا الديمقراطية يستعدان «لمعركة صعبة وطويلة الأمد». ... المزيد