• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

المائدة السودانية تتوج بـ«الحلو المر» و«الباسم»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 يونيو 2017

ماجدة محيي الدين (القاهرة)

تنفرد مائدة الإفطار في السودان بأسماء وأصناف لها خصوصية تعكس محاولات الحفاظ على التراث الشعبي، عن طريق التمسك ببعض العادات الطيبة والأكلات المتوارثة. ويعتبر «الحلو مر»، هو المشروب التقليدي والشعبي المحبب لغالبية السودانيين ويتم إعداده بطريقة معقدة، ويحتاج إلى كمية كبيرة من السكر للوصول إلى الطعم المطلوب، وهو في أساسه خليط من الذرة عند طحنها تعطي اللون الأحمر لكن بها قدر من المرارة، ويتم نقع المسحوق وتضاف إليه التمور وبعض البهارات والتوابل والأعشاب، ثم يطهى ويتم تجفيفه وبعدها تنقع الرقائق في الماء وتصفى ليصبح مشروباً مميزاً.

واعتاد السودانيون تناول «الكسرة» مع أنواع الطعام المختلفة، وهي نوع من الخبز المصنوع من دقيق الذرة معجون بالماء، ويتم تناول الكسرة مع أكلات شعبية مثل «الويكة»، وهي نوع من البامية المجففة والمطحونة لها قوام لزج، وعادة يضاف إليها لحم «مقدد» يجفف، ويضاف إلى أغلب أنواع الطعام ومن الأكلات الشعبية. وهناك «أم افتفت» وهي أجزاء من أمعاء ومعدة خروف مذبوح حديثاً يتم تقطيعها وسلقها في إناء به كمية من الماء ويضاف إليها التوابل. أما «الباسم»، فهو اسم اطلقه السودانيون على «لحمة الرأس» لأنهم لاحظوا أن رأس الحيوان بعد سلخه يبدو وكأنه يبتسم. والبليلة في السودان عبارة عن أنواع من البقول المسلوقة يضاف إليها التمر، وهي وجبة محببة، سواء عند الإفطار أو السحور، ويمكن أن تؤكل محلاة بالسكر أو يضاف إليها الملح. ومن الوجبات التقليدية التي تحتل مكانها في الولائم والمآدب الرمضانية «الأقاشي»، وهو نوع من الشواء له أنواع خاصة من التوابل والبهارات التي يدخل فيها الفول السوداني، والزنجبيل، والقرفة، والكاري، والفلفل الحار، ويتم شيه على نوع من الحجارة المحماة الموضوعة على طبقة من الجمر.

ومن العادات الجميلة التي يتمسك بها السودانيون في الأيام الأخيرة من الشهر الكريم «البرحمات»، وهو طعام مميز يعدونه للخميس الأخير من رمضان، يتصدقون به على الفقراء والمساكين وهذه العادة ترجع إلى اعتقاد لدى شريحة كبيرة بأن أرواح الموتى تأتي في هذا اليوم لتسلم على أهلها، ولذلك عليهم إخراج الطعام كنوع من الصدقة للأهل الذين سبقوهم إلى الدار الآخرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا