• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

جسور

الإمارات سبّاقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 أبريل 2015

د. حافظ المدلج

طوال دراستي في أميركا وبريطانيا كنت أسمع مصطلح «Culture» أي «ثقافة» تستخدم في كثير من النقاشات وباستخدامات مختلفة تعني تأثير هذه الثقافة على مسيرة الشعوب، وعلى سبيل المثال تختلف سلوكيات سائقي السيارات بين ولايات الشرق والغرب في أميركا بشكل عجيب يعزوه أغلب الناس للثقافة السائدة في كل ولاية، وحين لا تقف بشكل كامل في ولاية شرقية عند إشارة «قف» السداسية يقول عنك أهل الولاية إنك وقفت بالطريقة الكاليفورنية، مع استثناء مدينة بوسطن الشرقية الشمالية التي تسيطر عليها أسوأ ثقافة في قيادة السيارات.

هذه المقدمة للتأكيد على أن قيادات الإمارات السياسية زرعوا في الإمارات ثقافة «السبق» التي نشاهدها في دولة فتيّة تسابق الزمن في كل المجالات، فقد كان لهم قصب «السبق» في احتفاليات الخليجيين بأيام الوطن للدول الخليجية الأخرى ولن ينسى التاريخ استقبالهم للسعوديين في المطارات واكتساء برج خليفة بأعلام دول مجلس التعاون، وزادت لُحمة الخليج بلمسة إماراتية بسيطة لامست قلوب الجميع.

وفي «السبق» الرياضي، حيث أفضل مضمارين لسباقات الخيل والسيارات بشهادة البعيد قبل القريب، ولأنني متابع جيد لجميع الرياضات فقد لمست انبهار كل من زار «حلبة ياس مارينا – فورمولا- 1»، ووصفها لي أوروبيون بأنها الأجمل والأفخم والأكثر أمانا بالعالم، والأمر نفسه ينطبق على «ميدان سباق الخيل» في دبي بالفندق الراقي الذي حقق من خلاله «السبق» على مستوى العام كأول فندق مطل على مضمار سباق الخيل، ولا ننسى فوز «ستاد هزاع بن زايد» بأفضل ملعب كرة قدم في العالم عام 2014.

ولأن «ثقافة السبق» تأصلت في الرياضة الإماراتية كان تجديد عقد المدرب مهدي علي سبقاً في الثقة المطلقة بالمدرب الوطني، نتمنى أن تنتقل عدواها لبقية دول الخليج، وفي السعودية تحديداً يحفظ التاريخ أن البطولات تحققت مع الزياني والجوهر والخراشي والخالد، ولكنهم جميعاً لم يمنحوا الثقة الكاملة، لمواصلة المسير وإعداد جيل من المدربين الوطنيين الأكثر إخلاصاً ودراية بحال كرة الوطن، وكلي ثقة أن «ثقافة السبق» سوف تظهر في كأس آسيا 2019 وسوف تشهد «القارة الصفراء» أفضل بطولة على الإطلاق بملاعب ذكية تعكس ثقافة الإمارات، وعلى جسور ثقافة السبق نلتقي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا