• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

الوحدة بين الشعوب الخليجية لن تتأثر مهما ساءت الأوضاع السياسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 يونيو 2017

أشار محمد القحطاني إلى أن الشعب القطري تربطنا به علاقات الدم والأخوة إلا أن حكومته لم تراع ذلك، وقال «الحكومة القطرية قامت بتصرفات غادرة بالدول الشقيقة وتآخت مع الشيطان وتحالفت مع جماعة الإخوان وإيران ضاربة بعرض الحائط العلاقات التي تجمع الدول الخليجية مع بعضها، وبلا شك نحن كشعوب خليجية لا يمكن أن نعامل الشعب القطري إلا بالمعاملة التي تليق بالأخوة ولا يمكن أن نأخذهم بخطيئة حكومتهم».

وأكد القحطاني، أن الشعوب الخليجية هي وحدة واحدة من الأزل فلا يمكن أن تتغير هذه الوحدة مهما ساءت الأوضاع السياسية، مشيراً إلى أن الدول الخليجية يربطها دين واحد وعادات وتقاليد مشتركة وتاريخ وأرض مشتركة، لذلك فإن الشعوب الخليجية هي «قبيلة واحدة» مهما بدرت تصرفات خاطئة من الحكومة القطرية.

بدوره أكد عبدالعزيز عبدالله، أن الشعب القطري الوفي والكريم لا يمكن أن تمثله حكومة تسعى إلى زعزعة الدول الشقيقة والصديقة، مشيراً إلى أن الشعب القطري بطبعه يتسم بمحبته للشعوب الخليجية كافة وللشعب الإماراتي خاصة. وقال «سياسة الحكومة القطرية لا يمكن أن تؤثر على صورة الشعب مهما بلغ الأذى منها، فنحن على يقين بأن الشعب القطري أرقى من تمثله هذه الحكومة الغادرة، كما أن الشعب القطري تربطنا به أواصر الدم والنسب ولا يمكن أن نعامله بما لا يليق به».

وأوضح أن الشعب لا يؤخذ بجريرة حكومته فلا دخل له بقرارات حكومته الغادرة، ولا علاقة له في دعم الإرهاب أو زعزعة أمن المنطقة أو التحريض على الحكومات فالقطريون على يقين بأن الأمن مشترك على أرض دول الخليج العربي، وأن أي محاولة لزعزعة استقرار المنطقة لتؤثر على كل الدول الخليجية بلا استثناء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا