• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تدشين المركز الإحصائي لدول «التعاون»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 أبريل 2014

شارك المركز الوطني للإحصاء، ممثلاً لدولة الإمارات العربية المتحدة، في حفل تدشين المركز الإحصائي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بمقره الدائم في العاصمة العُمانية مسقط.

وأكد راشد خميس السويدي، مدير عام المركز الوطني للإحصاء، الذي ترأس وفد الدولة في الاحتفال، أن تدشين المركز يشكل إعلاناً رسمياً لمرحلة جديدة من تطوير العمل الإحصائي على مستوى الدول الأعضاء، وهو خطوة عملية لعمل المركز، باعتباره المرجع الإحصائي الرسمي للبيانات والمعلومات والإحصاءات الرسمية المشتركة لدول مجلس التعاون الخليجي، وبنك المعلومات الرسمي لهذه الدول.

وأضاف أن لقاء مسؤولي وخبراء العمل الإحصائي على المستويين الإقليمي والدولي ضمن أنشطة المركز، يشكل مناسبةً مهمة للاطلاع على آخر الأخبار والتجارب الإحصائية، وخبرات الأجهزة والمؤسسات الإحصائية على صعيد تطويرها للعمليات الإحصائية، سواءً في مجال أساليب جمع وتحليل البيانات، وكذلك تصنيفها وحفظها ونشرها بأفضل التقنيات التي توصلها إلى أوسع دائرة من المتعاملين، وخدمة متخذي القرار وراسمي السياسات على أكمل وجه، مشيراً في الوقت نفسه إلى قيام وفد المركز بتنظيم العديد من اللقاءات الثنائية والمشتركة مع الشركاء الإقليميين والدوليين والخبراء على هامش حفل تدشين المركز، والاستفادة من العديد من الأفكار والمبادرات لخدمة العمل الإحصائي الرسمي في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأشار السويدي إلى أنه تمت الاستفادة أيضاً من تجمع مديري ورؤساء الأجهزة الإحصائية لدول المجلس في عقد الاجتماع العادي لمجلس إدارة مركز الإحصاء الخليجي، بهدف متابعة خطط العمل والبرامج والمتابعات التي تم إقرارها في الاجتماع السابق للمجلس، خاصةً سير العمل على نتائج المرحلة الأولى لأعمال بعثة التقييم الإحصائي التي ينظمها المركز، من خلال أحد بيوت الخبرة الإحصائية على المستوى الدولي للواقع الإحصائي في دول مجلس التعاون، بهدف وضع الخطط وتقديم برامج المساعدة التي من شأنها تمكين الأجهزة والعمل الإحصائي في دول المجلس من مواكبة التطورات العالمية، وتحقيق رؤيتها في بناء إحصاءات رسمية تحقق الجودة والدقة والمعايير العالمية.

وتزامناً مع حفل تدشين المركز، افتتحت ندوة متخصصة عن «التحول في النظام الإحصائي لدول المجلس»، ناقشت موضوع التحول في النظام الإحصائي لدول المجلس، والإنتاجية، وتلبية الطلب المتزايد على الإحصاءات، والتحديات التي تواجه هذه المسيرة، وشارك في الندوة عدد من المنتجين والمستخدمين للإحصاءات بدول المجلس وبعض المنظمات والهيئات الدولية والإقليمية، الذين ناقشوا النظرة المستقبلية للنظام الإحصائي لدول مجلس التعاون الخليجي، والابتكارات في مجال الإحصاءات الرسمية، وكيفية تلبية الاحتياجات الجديدة في الإحصاء.

وافتتح على هامش تدشين المركز معرض احتوى على عدد من الصور والإحصاءات والمطبوعات، التي قامت بعرضها دول مجلس التعاون الخليجي، حيث أشرف المركز الوطني للإحصاء على جناح دولة الإمارات العربية المتحدة وعرض أهم إصداراته الإحصائية، التي تم إعدادها منذ تأسيسه عام 2009، إلى جانب العديد من المقتنيات الإحصائية من الإصدارات التاريخية المتوفرة لدى مكتبة المركز، التي تقدم صوراً عن المسيرة الإحصائية في دولة الإمارات العربية المتحدة.

(أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا