• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مقابر جماعية قرب القصور الرئاسية بتكريت ولجان تحقيق للتأكد من هوية الضحايا

اكتمال خطط تحرير نينوى والأنبار واستمرار تطهير تكريت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 أبريل 2015

هدى جاسم، وكالات (بغداد)

أعلن وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي أمس، استكمال الخطط العسكرية لتحرير المناطق في محافظتي الأنبار ونينوى من سيطرة تنظيم «داعش» الإرهابي، مشددا على ضرورة مسك الأرض في المناطق المحررة من قبل الشرطة المحلية وأبناء هذه المناطق، لتسهيل عودة النازحين إلى ديارهم، بينما أفادت مصادر أمنية أن المعارك ما زالت على أطراف صلاح الدين الشمالية والغربية، وسط إعلان السلطات الحكومية مقتل 34 من «داعش» ونحو 15 من القوات العراقية.

في حين حذر مجلس الوزراء القوات الأمنية وميليشيات «الحشد الشعبي» من العبث بمقابر جماعية عثر عليها في تكريت، وشكل لجان تحقيق للتأكد من هوية الضحايا، كما حول المجلس 455 مليون دولار من موازنة مارس لإقليم كردستان العراق، وفقا للاتفاق السياسي المبرم.

وقال العبيدي للتليفزيون الرسمي العراقي أمس، إن «تحرير تكريت هو الحافز المعنوي ونقطة الشروع لقواتنا نحو الشمال والغرب لتحريرهما»، مضيفا «سنقاتل الإرهاب في كل مكان، وقد هيأنا المستلزمات لمعركة كبيرة وحاسمة».

وتابع أن «الخطط العسكرية جاهزة لتحرير المناطق كافة، وهي تتطور مع تطور المعلومات الاستخباراتية»، مشيراً إلى أن «توقيتات بدء معركة التحرير نتركها للزمن، وأثبتت التجربة أن بدء وانتهاء العمليات ليس مهما بقدر مراعاة الدقة والحرص في حماية أرواح المدنيين وقواتنا الأمنية، والحفاظ على البنى التحتية».

من جهة أخرى ذكرت الشرطة أمس أن القوات العراقية ورجال العشائر واصلوا أمس عمليات تعقب مسلحي «داعش» في المناطق المحررة في العلم وتكريت وضفاف نهر دجلة، باتجاه منطقة المزرعة جنوب بيجي ومنطقة جسر رميلات جنوب سامراء. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا