• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«الظلم ظلمات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 أبريل 2015

أخرج الإمام مسلم في صحيحه عَنْ جَابِرِ ‬بْنِ ‬عَبْدِ ‬اللَّهِ: أَنَّ ‬رَسُولَ ‬اللَّهِ- صَلَّى ‬اللَّهُ ‬عَلَيْهِ ‬وَسَلَّمَ - ‬قَالَ: «‬اتَّقُوا ‬الظُّلْمَ، ‬فَإِنَّ ‬الظُّلْمَ ‬ظُلُمَاتٌ ‬يَوْمَ ‬الْقِيَامَةِ‬، ‬وَاتَّقُوا ‬الشُّحَّ، ‬فَإِنَّ ‬الشُّحَّ ‬أَهْلَكَ ‬مَنْ ‬كَانَ ‬قَبْلَكُمْ، ‬حَمَلَهُمْ ‬عَلَى أَنْ ‬سَفَكُوا ‬دِمَاءَهُمْ، ‬وَاسْتَحَلُّوا ‬مَحَارِمَهُمْ»، (‬أخرجه مسلم)‬.

لقد حرَّم الله الظلم على نفسه وجعله بين العباد مُحَرَّماً، فقال: «يَا عِبَادِي إِنِّي حَرَّمْتُ الظُّلْمَ عَلَى نَفْسِي، وَجَعَلْتُهُ ‬بَيْنَكُمْ ‬مُحَرََّمًا ‬فَلا ‬تَظَالَمُوا»، (‬أخرجه مسلم)‬، ‬كما ‬جعل ‬الظلم ‬قرين ‬الشرك ‬بالله ‬كما ‬قال ‬سيدنا ‬لقمان ‬لولده: (‬يَا ‬بُنَيَّ ‬لا ‬تُشْرِكْ ‬بِاللَّهِ ‬إِنَّ ‬الشِّرْكَ ‬لَظُلْمٌ ‬عَظِيمٌ)، «سورة لقمان: الآية 13»، ‬ومن ‬المعلوم ‬أن ‬الظلم ‬يُحدث ‬الاضطراب ‬بين ‬الأفراد ‬والجماعات ‬وينشر ‬الرعب ‬والفساد، ‬ويُحيل ‬الحياة ‬إلى ‬جحيم ‬لا ‬يُطاق، ‬في ‬ظله ‬ينمو ‬النفاق، ‬وفي ‬كَنَفِه ‬يكثر ‬الشقاق ‬وتشتد ‬الخصومات، ‬ويضعف ‬الدين ‬في ‬القلوب ‬وتُسلب ‬الحقوق ‬وتُهدر ‬الحرية ‬وتُداس ‬الكرامة، فما ‬انتشر ‬الظلم ‬في ‬قرية ‬إلا ‬دَمَّرَها ‬ولا ‬في ‬أمة ‬إلا ‬أهلكها ‬.

إن الطغيان والظلم يرجع تاريخه إلى عهدٍ بعيد في الزمن الغابر، حين اعتدى أحدُ بني آدم على أخيه وسفك دمه ظُلمًا وعدوانًا، واندفاعًا نحو تحقيق الأطماع والمصالح الذاتية، فكان قدوة سيئة للعدوان والطغيان، وَبَاءَ بالخسران والخزي والندامة على فعلته البشعة .

دعوة المظلوم

إن دعوة المظلوم تُفتح لها أبواب السماء ويستجيب الله سبحانه وتعالى لها، كما جاء في الحديث: أَنَّ النَّبِيَّ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - بَعَثَ مُعَاذًا إِلَى الْيَمَنِ، فَقَالَ: (‬... واتَّقِ ‬دَعْوَةَ ‬الْمَظْلُومِ، فَإِنَّهَا ‬لَيْسَ ‬بَيْنَهَا ‬وَبَيْنَ ‬اللَّهِ ‬حِجَابٌ)، «أخرجه مسلم»‬‬.

ونسوق هنا مثالين لدعوة صحابيين جليلي وهما سعد بن أبي وقاص، وسعيد بن زيد- رضي الله عنهما- وهما من العشرة المبشرين بالجنة . ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا