• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

الكبار يعتمدون على طموحات «الواعدين»

هؤلاء هم نجوم «البريميرليج» في الموسم الجديد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 20 يوليو 2016

علي الزعابي ( أبوظبي )

يشارك مئات اللاعبين سنوياً في الدوري الإنجليزي الممتاز ، وينتظر الآلاف من اللاعبين الصغار الفرصة من أجل ضمهم إلى الفرق الأولى بفي ذه الأندية التي تخوض غمار البريمرليج في كل عام ، لإثبات قدراتهم وإمكانياتهم وتفجيرها في سبيل النجومية التي يطمحون إليها على طريق المجد والتألق والمشاركة بصفة رسمية وأساسية . وتهتم الأندية الأوروبية بالمراحل السنية كثيراً كونها النواة التي تدعم المراحل المتقدمة باللاعبين الصغار والموهوبين كفرق الشباب والرديف والأول ، وتكرس اهتماماً كبيراً بأصحاب المواهب ومن الممكن أن تقيم برنامجاً خاصاً للتركيز على الموهوبين من المراحل السنية من أجل صقل موهبتهم وتجهيزهم للوجود ضمن الفريق الأول متن دون النظر إلى عامل السن أو حتى البنية الجسمانية ، حيث أن عنصر الشباب يستوعب الأحمال البدنية بشكل سريع ، كما أنه يستطيع اكتساب الخبرات بمجرد تصعيده إلى الفريق الأول .

الدوري الإنجليزي يصدر العديد من المواهب الصغيرة في كل عام ، وهناك من يلمع نجمه ويسطع في سماء البرميمرليج طوال الموسم ليصبح حديث الصحافة الإنجليزية والعالمية خلال أيام ، وهناك من لا يستطيع إثبات قدراته فيأفل نجمه ويصبح منسياً في غضون أيام . وتعول بعض الأندية على انتقاء المواهب وتأهليهم من أجل الاستثمار في إمكانياتهم وبيعهم بعد ذلك بمبالغ مضاعفة مقارنة مع سعر الشراء من أجل تحقيق الربح ، ولا يقصد هنا اللاعبون الذين يتكونون في المراحل السنية في أروقة النادي فحسب ، وإنما كل المواهب الصغيرة التي تحظى بثقة الأندية وبالتالي نجدها ضمن المقاعد الأساسية في تشكيلة الفريق طوال الموسم ، وحتى بصفة احتياطية حتى تكتسب الخبرة اللازمة من أجل التواجد بشكل أساسي.

مانشستر يونايتد قدم لاعبين اثنين في الموسم الماضي وهم الفرنسي انتوني مارسيال صاحب الـ 20 عاماً الذي انتقل بصفقة قياسية تعدت الـ 80 مليون يورو إلى الأولد ترافولد ، هذه الصفقة كلفت الشياطين الحمر مبالغ ضخمة وأصبحت حديث العالم ، في كيفية استثمار مبلغ بهذا القدر في لاعب لم يتجاوز الـ 20 عاماً ، غير أن مارسيال أثبت قدراته في مركز الهجوم وتحديداً في الجانب الأيسر، وعلى الرغم من أن مارسيال قدم مستوى جيدا طوال الموسم، إلا أن فريقه لم يتمكن من الوجود ضمن الأربعة الكبار، كما لا يمكن ذكر مانشستر يونايتد دون نسيان الموهبة الشابة وقنبلة الدوري الإنجليزي في الموسم الماضي ماركوس راشفورد صاحب الـ 18 عاماً والذي حطم الأرقام القياسية الكثيرة منذ مشاركته مع الشياطين الحمر في الموسم الماضي تحت إشراف المدرب الهولندي لويس فان جال ، تمكن راشفورد من كسب مركز أساسي على الرغم من أنه لم يتجاوز 18 عاما في ذلك الوقت وتألق في معظم مباريات الموسم، وأنقذ الفريق في أكثر من مباراة بفضل أهدافه الحاسمة ، كما أنه استدعي إلى المنتخب الإنجليزي في بطولة أمم أوروبا . وبالإضافة إلى راشفورد ومارسيال فهناك اللاعب دايلي الي نجم توتنهام هوتسبيرالذي قاد فريقه للمنافسة على لقب الدوري الإنجليزي في الموسم الماضي قبل أن يخسره لمصلحة ليستر ستي، الذي على الرغم من صغره سنه، ( 20 عاما) إلا أنه ثبت أقدامه في وسط ملعب السبيرز ونجح في تقديم مستوى كبير قاده إلى المنتخب الإنجليزي في البطولة الأوروبية وبصفة أساسية . ويعتبر أحد أفضل لاعبي خط الوسط في الموسم الماضي في البريمرليج والقائمة تطول حول اللاعبين الذين برزوا في الموسم الماضي في معظم الأندية الإنجليزية. وتوقع موقع 442 الإنجليزي توهج عدة لاعبين شبان في الموسم القادم ، والتواجد بقوة في التشكيلة الأساسية بمختلف الأندية ، وفقاً لمستوياتهم في فرق الشباب أو الأندية السابقة أو بمشاركاتهم القليلة في الموسم الماضي .

أليكس أيوبي

أبوظبي(الاتحاد)

اللاعب النيجيري اليكس ايوبي صاحب الـ 20 عاماً، برزت قدراته الكبيرة في الموسم الماضي بعد أن شارك في بعض مباريات أرسنال، وهو يمتلك بنية جسمانية قوية، ولديه القدرة على شغل أي مركز في وسط الملعب بالمهام الهجومية المختلفة، كما أنه يستطيع تأدية الأدوار الهجومية في مركز الجناح الأيمن والأيسر وكمهاجم ثان. ستكون لأيوبي كلمة سر المدرب الخبير ارسين فينجر الذي يعتمد بشكل متواصل على اللاعبين الشباب وتفجير طاقاتهم، خصوصاً أنه يعرف جيداً قدرات الشباب وكيفية توظيفها. ويتوقع الموقع الإنجليزي أن يصبح هذا اللاعب أحد أهم اللاعبين الذين يمكن مشاهدتهم في الموسم القادم. وتدرج أيوبي في المراحل السنية لنادي أرسنال وشارك في فريق تحت 18 عاماً في مباراتين ومن ثم تحت 19 عاماً في دوري أبطال أوروبا في 15 مباراة وسجل 4 أهداف وصنع 3، كما شارك في فريق تحت 21 في 38 مباراة وسجل 12 هدفا وصنع 4، وعلى مستوى الفريق الأول شارك في 21 مباراة وسجل هدفين وصنع ثلاثة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا