• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

حالت دون جنوحها بسبب خلافات أسرية

شرطة دبي ترعى طفلة حتى زواجها من مواطن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 14 أبريل 2014

حالت شرطة دبي دون جنوح مراهقة بسبب خلافات أسرية مع زوجة والدها بعد وفاة والدتها، وقدمت لها الدعم والرعاية على مدى سنوات ماضية حتى أصبحت شابة، بحسب المقدم إسحاق أحمد محمد مدير إدارة حماية الطفل والمرأة بالوكالة التابعة للإدارة العامة لحقوق الإنسان بشرطة دبي.

وقال المقدم إسحاق للصحفيين، إن جهود شرطة دبي المستمرة منذ سنوات مع الطفلة تكللت بعقد قرانها على شاب مواطن تقدم لطلب يدها، وهي تقيم بإحدى دور الرعاية الاجتماعية في الدولة.

وأفاد بأن حماية الطفل تولت متابعة حالة الشابة منذ أن كانت في سن الطفولة حينما اشتدت الخلافات بينها وبين والدها وزوجته الآسيوية عقب وفاة والدتها، مبيناً أن الشابة لم تتمكن من التأقلم مع الوضع الجديد، في ظل مضايقات كانت تصدر عن زوجة الأب لها.

وبين أن الإدارة سارعت فور علمها بقصة الفتاة إلى الاتصال بوالدها والاتفاق معه على ضرورة توفير كل ما من شأنه الحيلولة دون جنوح ابنته التي باتت تغادر منزل العائلة بسبب مشاكل زوجة الأب لساعات طويلة.

وأردف أن الوالد وافق على وضع ابنته في إحدى دور الرعاية الاجتماعية التي بقيت فيها حتى اللحظة التي تم عقد قرانها فيها.

وأوضح مدير حماية الطفل والمرأة أن الإدارة تعاملت خلال الربع الأول من العام الجاري مع 54 حالة كان من بينها 28 حالة تندرج تحت بند الدعم والمشكلات الاجتماعية، مشيراً إلى أن إدارة حماية الطفل والمرأة التابعة للإدارة العامة لحقوق الإنسان بشرطة دبي تمكنت من حل 15 قضية، فيما أحالت قضية واحدة إلى جهات الاختصاص و13 قضية قيد الإجراء.

وأوضح، أن الإدارة تابعت 24 حالة من قضايا العنف والجريمة والشكاوى فيما قدمت الرعاية اللاحقة لحالتين. من جانب آخر، بحثت الإدارة العامة لحقوق الإنسان في شرطة دبي آليات التعاون مع منظمة أفلاطون الدولية لرعاية الطفولة. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض