• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

حجم ناتجها تجاوز جنوب أفريقيا

نيجيريا: الاقتصاد الأول في القارة السمراء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 14 أبريل 2014

جيليان باركر

أبوجا - نيجيريا

تجاوز اقتصاد نيجيريا اقتصاد جنوب أفريقيا ليصبح الاقتصاد الأكبر في القارة الأفريقية والسادس والعشرين عالمياً من حيث الإنتاج، وذلك بعد تعديل وتحديث في عملية حساب الناتج المحلي الإجمالي للبلاد. ويقدّر حجم اقتصاد هذا البلد الواقـع في غرب أفريقيا اليوم بـ509 مليارات دولار، وهو ما يناهز ضعـف الرقم الذي كـان معتمـداً قبل عملية التحديث أي 270 مليار دولار، وفق مدير هيئة الإحصاء في نيجيريا «يمي كايل»، الذي يرأس «المكتب الوطني للإحصاء». وكان «كايل» قد كشف عن الأرقام الجديدة في العاصمة أبوجا في وقت سابق من هذا الأسبوع.

وقال كايل: «إن تحديث عملية الحساب لا يغيّر شيئاً مما كان موجوداً من قبل، ولكنه يمكّننا فقط من القياس بشكل أفضل وأكثر دقة»، مضيفاً «هذا لا يعني أنه في ظرف 24 ساعة وقعت معجزة وأصبحنا أفضل حالاً أو أسوأ حالاً». وتُعتبر نيجيريا هي أكبر بلد في أفريقيا من حيث عدد السكان بـ170 مليون نسمة، كما تعد حالياً أكبر منتج للنفط في القارة حيث تضخ أكثر من مليوني برميل نفط يومياً.

وكان عدد من الدول الأفريقية، وخاصة غانا في 2010، قامت بتحديث طريقة قياس حجم اقتصادها لتكتشف أن لديها إمكانيات وموارد لا تؤخذ في الحسبان، حيث اكتُشف أن الناتج المحلي الإجمالي لغانا يبلغ 13 مليار دولار، أي أنه أعلى بـ60 في المئة من التقديرات السابقة. وبشكل عام، يفترض في بيانات الناتج المحلي الإجمالي أن تقدم أحدث لمحة عن اقتصاد بلد آخذة في الحسبان قطاعات جديدة ونمو قطاعات أخرى. وتقوم معظم البلدان بتحديث طريقة حساب الناتج المحلي الإجمالي كل بضع سنوات حتى تعكس التغييرات في الإنتاج والاستهلاك، ولكن نيجيريا لم تبادر بتحديث إحصائياتها الوطنية منذ أكثر من عقدين من الزمن.

ويقول بعض المحللين إن رفع مرتبة نيجيريا إلى الصدارة على صعيد القارة قد يشجع المستثمرين على الإقبال عليها أكثر، وذلك بعد أن كان بعضهم حذراً ومتوجساً من دخول سوق قد يعتبرها البعض عالية المخاطر. وقال «المكتب الوطني للإحصاء» في نيجيريا هذا الأسبوع إن قطاعات رئيسية في البلاد نمت من 33 إلى 46 في المئة. وعلى سبيل المقارنة، فقد كانت لدى نيجيريا في عام 1990 شركة اتصالات واحدة و300 ألف خط هاتفي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا