• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«أهوار العراق» على قائمة التراث العالمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 يوليو 2016

بغداد (أ ف ب)

أدرجت لجنة التراث العالمي لمنظمة اليونيسكو أهوار العراق، ضمن لائحة التراث العالمي، الأمر الذي يعد علامة مضيئة في بلد يعيش اضطرابات ونزاعات دامية.

وجاء في بيان صادر عن اليونيسكو مساء أمس الأول، أن «المناطق التي تم إدراجها ضمن المناطق المحمية تشمل ثلاث مدن أثرية وأربعة أهوار في جنوب العراق».

والأهوار المشمولة هي الحويزة (ميسان) والأهوار الوسطى (محافظتا ميسان وذي قار) والأهوار الشرقي (البصرة) والأهوار الغربي (ذي قار)، وتقع كل هذه المحافظات في جنوب العراق.

والمدن الأثرية أوروك وأور وأريدو، وهي جزء من بقايا مستوطنات نشأت في جنوب بلاد ما بين النهرين ما بين الألفية الثالثة والرابعة قبل الميلاد. وأفاد بيان اليونيسكو أن «الأهوار العراقية وهي فريدة من نوعها باعتبارها واحداً من أكبر المسطحات المائية الداخلية في العالم في بيئة جافة وشديدة الحرارة».

ورحبت الحكومة العراقية بهذا الإنجاز الذي تحقق بعد مساعيها المتواصلة منذ عام 2003.

ومن شأن إدراج أي موقع على قائمة التراث العالمي أن يجعله محل اهتمام دولي.

تبلغ مساحة الأهوار عشرين ألف كيلومتر مربع، وهي تعرضت لضرر كبير بعد أن أمر الرئيس السابق صدام حسين بتجفيفها عام 1990، لمنع معارضيه من الاختباء فيها.

كما عانت الأهوار من عدم وصول مياه، بسبب إقدام كل من سوريا وتركيا على إقامة سدود على مجرى نهر الفرات، الأمر الذي حد من وصول المياه إليها، وأصاب الثروة السمكية بأضرار بالغة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا