• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تقديراً للعلاقة الطيبة بين الناديين

الوصل يرفض شكوى الأهلي إلى الشرطة في واقعة تهشيم حافلة لاعبيه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 أبريل 2014

علي معالي (دبي)

رفض نادي الوصل تقديم شكوى بشأن الأحداث التي أعقبت مباراة فريقه الأخيرة مع الأهلي في الجولة الـ 23 لدوري الخليج العربي لكرة القدم والتي شهدت تهشيم جزء من زجاج الحافلة الخاصة بلاعبي فريقه عقب المباراة إثر اعتداء من بعض جماهير الأهلي.

وأكد نادي الوصل أنه نظراً للعلاقة الطيبة بين الناديين، فإنه لا يوجد ما يستدعي أن يصل الأمر إلى قسم الشرطة، وأن ما تم تداوله على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» على شبكة الإنترنت كان من أجل توضيح الموقف بالنسبة لجماهير النادي.

من جهة أخرى، يعقد نادي الوصل مؤتمراً صحفياً مساء اليوم للإعلان عن التعاقد مع البرازيلي جورجي كامبوس (47 سنة)، المدرب الجديد للفريق الأول لكرة القدم ليقود الفريق، اعتباراً من الموسم الجديد، وسيقوم كامبوس في الفترة المقبلة من الموسم الحالي، بمراقبة ومتابعة الفريق من أجل ترتيب الأوضاع للعودة بالفهود إلى الطريق السليم في الفترة المتبقية من عمر الدوري على أمل أن يتم ترتيب الأوراق بشكل مناسب خلال الموسم الجديد بعد الهزة الكبيرة، التي ضربت قلعة الإمبراطور هذا الموسم.

وتابع المدرب الجديد مباراة الوصل الأخيرة أمام الأهلي في الجولة الـ 23 للدوري من مدرجات الملعب، حيث دون العديد من النقاط التي سيعمل على علاجها خلال الفترة المقبلة مع عقد اجتماعات عدة مع القائمين على أمور الكرة بالنادي، لبحث متطلبات الموسم الجديد بالجلوس مع راشد بالهول رئيس مجلس إدارة النادي والذي عاد لدبي أمس.

من جهة أخرى، يفتقد فريق الوصل الأرجنتيني خوان كوليو وحسن زهران في مباراة الجولة الـ 24 أمام الإمارات، وذلك بعد حصولهما على الإنذار الثالث في مباراة الفهود الأخيرة أمام الأهلي، وفي الوقت نفسه سيعود التشيلي أديسون بوتش وعلي سالمين، بعد شفائهما من الإصابة التي لحقت بهما مؤخراً وحرمت الوصل من جهودهما لأكثر من مباراة خاصة بوتش.

ومع غياب حسن زهران في مركز قلب الدفاع سيضطر مدرب الفريق سليم عبدالرحمن إلى الدفع بالثنائي ياسر سالم مع وحيد إسماعيل مركزي متوسطي الدفاع مع البحث عن البديل المناسب لكوليو وسيكون ذلك ما بين فهد حديد وبوتش أو الاثنين معاً، خاصة أن الفريق يبحث عن فوز طال انتظاره بعد مجموعة من الخسائر جعلت الفريق يحتل موقعاً هو الأسوأ في تاريخه، ولعل الخسارة الأخيرة لدبي أمام الظفرة جعلت القائمين على الفهود يتنفسون الصعداء، وأصبحت فرصة الفريق كبيرة في استعادة الثقة نسبياً أمام صقور الإمارات الذين يبحثون هم أيضاً عن الانتصار حتى يتمكن الفريق من البقاء بدوري الخليج العربي.

ويعود الفريق للتدريبات اليوم تحت قيادة سليم عبدالرحمن لترتيب الأوراق قبل مباراة الإمارات في الجولة المقبلة، حيث حصل اللاعبون على راحة 48 ساعة عقب مباراة الأهلي الأخيرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا