• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

فعاليات: «أبناء زايد» ينشرون الدفء في ربوع فلسطين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 يناير 2015

علاء المشهراوي (غزة)

علاء المشهراوي (غزة)

ثمنت شخصيات فلسطينية رسمية ونقابية وأهلية مبادرة «تراحموا» التي وجه بإطلاقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، لإغاثة اللاجئين والمتضررين من العاصفة الثلجية في بلاد الشام، كما أشادوا بالدور الذي تقوم به الإمارات، وحكومتها في دعم اللاجئين الفلسطينيين.

وأكدت الشخصيات الفلسطينية أن الإمارات دائماً ما تقف في صف الشعب الفلسطيني في كل منعطفاته التاريخية والضائقات الإنسانية التي تعصف به، ودائماً كان لقيادة الإمارات اليد الطولى في تعزيز صمود أهل فلسطين، ويتضح ذلك في حجم ونوعية المشاريع التي تنفذها منذ سنوات طويلة، سواء عبر ترميم المباني والآثار وبناء المدن السكنية والمساجد والمدارس والمستشفيات، وإعادة إعمار ما يهدمه الاحتلال، بالإضافة إلى المشاركة في المساعدات الإغاثية العاجلة، إضافة إلى الدور الكبير الذي قامت به هيئة الهلال الأحمر الإماراتية بالإشراف على تقديم مساعدات عاجلة بقيمة 25 مليون دولار، وإقامة مستشفى ميداني متكامل أثناء العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة، بالاضافة الى تجهيزه لإسعاف الضحايا، وأخيراً جاءت حملة «تراحموا» لإعانة المتضررين من العاصفة الثلجية التي تسود بلاد الشام.

(تراحموا) تغطي 20 ألف منزل

وأكد عماد أبو اللبن، مدير مكتب هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في قطاع غزة، أن مبادرة (تراحموا) ستشمل آلاف من العائلات المشردة في المناطق الحدودية بقطاع غزة، والتي دمر الاحتلال منازلها، خاصة في الشجاعية وخزاعة وبيت حانون.

وأوضح أبو اللبن أن مكتب الهلال الأحمر الإماراتي في قطاع غزة سيوزع على المتضررين طرود إغاثة تحتوي على أغطية ودفايات ومعونات غذائية، إضافة إلى الخيام والفرش والبطانيات والمخدات والدفايات والمازوت والأحذية والملابس الشتوية لجميع الأعمار. متوقعاً أن تغطي المساعدات أكثر من 20 ألف منزل، وأوضح أبو اللبن، أن حملة (تراحموا) هي رسالة للتراحم موجهة للعالم، وتهدف إلى نشر الرحمة والتآخي، وأن يعم الأمن والسلام والاستقرار والألفة في العالم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض