• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الإمارات عضو بارز في منظمة «التوستماسترز» العالمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 يوليو 2016

أبوظبي (وام)

تعد الإمارات من أوائل الدول العربية الأعضاء في منظمة «التوستماسترز» العالمية التي أسسها رالف سميدلي عام 1924م في ولاية كاليفورنيا الأميركية بهدف التدريب على الخطابة والقيادة من خلال الممارسة وليس بالتعلم والدراسة.

منذ ذلك الحين انتشرت منظمة التوستماسترز أو «القادة الخطباء» قليلاً قليلاً وأصبحت تضم الآن أكثر من 300 ألف عضو في 16 ألف ناد في 136 دولة حول العالم مقسمة إلى 91 قطاعاً. وانضمت الإمارات إلى هذه المنظمة غير الربحية عام 1995م بافتتاح أول نادٍ باللغة الإنجليزية في دبي، قبل أن تصبح الآن أكثر دول المنطقة العربية من حيث عدد أعضاء الأندية إذ يوجد نحو ثلاثة آلاف عضو وعضوة في 134 نادياً منها 33 نادياً في أبوظبي والعين وحدهما.

وقال بسام سعيد دحي رئيس نادي «أبجد» في أبوظبي لوكالة أنباء الإمارات «وام»، إن أندية اللغة العربية في الدولة اثنان فقط أحدهما نادي أبجد أقدم أندية أبوظبي ويبلغ عمره الآن سبع سنوات لكنه يتطور بسرعة بفضل الإقبال الشديد عليه من الشباب المواطنين والمقيمين العرب الذين يحبون التحدث والإلقاء بلغة الضاد. وأضاف أن أعضاء النادي يجتمعون مرتين شهرياً في بيئة محفزة لتحقيق النمو الذاتي باكتساب مهارتي القيادة والتواصل مع الآخرين عبر الخطابة وتنمية الثقة بالنفس عند الحديث معهم.

وأشار إلى أن الأندية تعتمد خططها المتعلقة باجتماعاتها الشهرية حيث توزع الكتيبات الإرشادية لتعلم فن الإلقاء والخطابة والإنصات باللغة العربية أو الإنجليزية حسب أعضاء كل نادٍ.

يذكر أن مملكة البحرين كانت أول دولة عربية تنضم إلى التوستماسترز عام 1964، وتقع حسب تقسيم المنظمة ضمن «القطاع 20» مع ست دول عربية أخرى هي الإمارات والكويت وعمان وقطر والأردن ولبنان.

ويضم هذا القطاع نحو 10 آلاف عضو موزعين على 354 نادياً بينما تشكل المملكة العربية السعودية وحدها القطاع رقم 79 في هذه المنظمة التي انخرط فيها منذ التأسيس أكثر من أربعة ملايين رجل وامرأة من مختلف الجنسيات والوظائف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا