• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

نوير متفائل بالذكريات الإيجابية في «برنابيو»

كاسياس: مواجهة «البافاري» جذابة ومثيرة !

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 12 أبريل 2014

وصف إيكر كاسياس حارس مرمى ريال مدريد المواجهة التي سيخوضها فريقه أمام بايرن ميونيخ في قبل نهائي دوري الأبطال بأنها جذابة، مبرزاً ضرورة بذل «الملكي» قصارى جهده خلالها، وأوضح «موقع «كوورة» الإلكتروني أن كاسياس قال: «ستكون مواجهة جذابة، البايرن منافس قوي، فهو حامل لقب البطولة ونحن علينا الإطاحة به، وهذا الأمر لن يكون سهلاً على الإطلاق لأنه يضم في كافة المراكز لاعبين كبار، هم من الأفضل في العالم».

ويرى كاسياس أن مواجهة البايرن ستكون مثيرة، معرباً عن أمله في أن يتمكن الريال من الفوز بها، مبينا أن الملكي سيحاول بذل قصارى جهده خلالها لكي يتمكن من التأهل إلى الدور النهائي. كما أوضح الحارس العملاق أن الريال في وضع جيد الآن «في الأيام الأخيرة واجهنا سوء الحظ عبر إصابة بعض زملائنا، كما واجهنا القليل من المخاوف بسبب دوري الأبطال»، في إشارة إلى الأداء السيئ الذي قدمه الملكي يوم الثلاثاء الماضي أمام بروسيا دورتموند الألماني في إياب دور الثمانية للبطولة القارية، رغم نجاحه في التأهل إلى المربع الذهبي. وسيلتقي ريال مدريد وبايرن ميونخ على ملعب سانتياجو برنابيو يوم 23 أبريل الجاري، ثم في 29 من نفس الشهر باستاد (أليانز أرينا).

من جانبه، بدا حارس بايرن ميونيخ الألماني، مانويل نوير، متفائلاً عقب نتائج القرعة التي أوقعت فريقه في مواجهة ريال مدريد الإسباني، وقال في تصريحات صحفية إنه يتطلع إلى زيارة ملعب سانتياجو برنابيو مجدداً، مشيراً إلى أنه ما زال يحتفظ بذكريات إيجابية في هذا الملعب رغم خسارة اللقب عام 2010 أمام إنتر ميلان، والتأهل للمباراة النهائية عام 2012 على حساب ريال مدريد في ذات الملعب بركلات الترجيح. وأشار الحارس، الذي نال جائزة أفضل حارس في أوروبا العام الماضي، إلى الصخب الذي سيجتاح مدينة مدريد على مدار يومين، لافتاً إلى أن المدينة ستعيش سهرةً كرويةً مميزة، باعتبارها ستستضيف مباريات الذهاب بعد وصول أتلتيكو مدريد لذات الدور ومواجهته لتشيلسي الإنجليزي.

وعلقت الصحافة الألمانية على نتائج القرعة، وقالت صحيفة «بيلد» الألمانية: «البايرن في مواجهة رونالدو»، واعتبرت اللاعب البرتغالي خطراً محدقاً يهدد طموحات النادي البافاري في الحفاظ على لقبه الذي تحصل عليه الموسم الماضي أمام مواطنه بروسيا دورتموند. واعتبرت الصحيفة أن إقامة مباراة الإياب في مقاطعة بافاريا يمنح الفريق المتوج بالبوندسليجا أفضلية للوصول للمباراة النهائي في لشبونة.

واختارت صحيفة «دير شبيجل» الحديث عن المواجهات التاريخية بين الفريقين، مبرزة تفوق النادي الألماني تاريخياً على ريال مدريد، بالفوز 11 مرة والتعادل في مرتين والخسارة في 7 مواجهات. لكنها حذرت من تكرار سيناريو موسم 1999-2000 عندما تقابل الفريقان في هذا الدور وبنفس الكيفية إذ كانت مواجهة الذهاب على ملعب سانتياجو برنابيو وتفوق النادي الإسباني 2-0 ، ولم ينجح النادي الألماني في تعويض الفارق إياباً بفوز (2-1)، ليتأهل للمباراة النهائية ويتوج باللقب الثامن على حساب مواطنه فالنسيا آنذاك.

وركزت صحيفة «اكسبريس» الألمانية على وضع صورة للمدير الفني الإسباني بيب جوارديولا وهو يشير بعلامة الإعجاب، في إشارة مبطنة لتفوق جوارديولا التاريخي على ريال مدريد إبان إشرافه على برشلونة الإسباني. فيما وصفت صحيفة «دي فيلت» أو العالم المواجهة بين الفريقين بالمعركة الطاحنة التي لا يمكن التنبؤ بحيثياتها، وركزت على المواجهات داخل الملعب بين الحارسين مانويل نوير وايكر كاسياس من جهة، وشفانشتايجر ورونالدو من جهة أخرى. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا