• الاثنين 30 جمادى الأولى 1438هـ - 27 فبراير 2017م
  01:23     الجيش المصري: مقتل 6 "تكفيريين" واعتقال 18 بشمال سيناء         01:23    شرطة أبوظبي: على كل الأشخاص الذين تعاملوا في المحفظة الوهمية الخاصة بشراء السيارات والراغبين في تقديم شكاوى مراجعة الشرطة        01:24     وزير النقل الروسي: توقيع اتفاقية استئناف رحلات الطيران مع مصر قد يكون الشهر المقبل         01:30    محمد بن راشد يستقبل رئيس أركان القوات المسلحة الباكستاني والوفد المرافق        01:46     تعلن القيادة العامة لشرطة ابوظبي لكافة الاشخاص الذين تعاملوا في المحفظة الاستثمارية الوهمية الخاصة بشراء السيارات أو قاموا بتسليم مبالغ مالية و الراغبين في تقديم شكاوي في هذا الخصوص مراجعة مديريات الشرطة حسب مناطق الاختصاص و في حالة وجود أي استفسار بخصوص تقديم البلاغات الاتصال على إدارة التحريات و المباحث الجنائية الرقم 025127777    

دعا خليفته إلى الحفاظ على علاقات وثيقة مع الاتحاد الأوروبي

كاميرون يودع رئاسة الحكومة وتيريزا ماي تتولى المسؤولية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 يوليو 2016

لندن، عواصم (وكالات)

دعا رئيس الوزراء البريطاني المستقيل ديفيد كاميرون خليفته تيريزا ماي أمس، إلى الحفاظ على علاقات وثيقة مع الاتحاد الأوروبي أثناء التفاوض على الانسحاب من الاتحاد، وذلك أثناء وداعه زملاءه من النواب قبل ساعات من تركه منصبه.

وفي آخر جلسة «أسئلة وأجوبة» له في البرلمان، قال كاميرون إنه «سيفتقد ضجيج النواب، وانتقادات المعارضة» التي رافقته أثناء أدائه عمله خلال السنوات الست الماضية. إلا أنه أشار إلى أن رياح السياسة متقلبة ودفعته إلى الخروج من منصبه فجأة بعدما مثل «المستقبل في أحد الأيام».

واستقال كاميرون، زعيم حزب المحافظين، بعد أن جاءت نتائج الاستفتاء بخروج بلاده من الاتحاد الأوروبي، مخالفة لرغبته. إلا أنه قدم النصيحة لخلفه ماي التي عملت وزيرة للداخلية في حكومته.

وقال للوزيرة السابقة التي كانت تجلس إلى جانبه «نصيحتي إلى خليفتي، التي هي مفاوضة لامعة، أن علينا أن نحاول البقاء قريبين قدر الإمكان من الاتحاد الأوروبي لمصلحة التجارة والتعاون والأمن».

وفي وقت لاحق قدم كاميرون استقالته للملكة اليزابيث في قصر بكنجهام، وبعد ذلك كلفت الملكة تيريزا ماي بتشكيل الحكومة. وستصبح ماي ثاني امرأة تتولى رئاسة الوزراء في بريطانيا بعد «المرأة الحديدية» مارجريت تاتشر من حزب المحافظين. ... المزيد

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا