• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

جهود إماراتية لإنهاء أزمة الكهرباء في عدن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 يوليو 2016

عدن (الاتحاد)

رست في ميناء الزيت بمدينة عدن جنوب اليمن، أمس، سفينة إماراتية تحمل على متنها مولدات كهربائية، ضمن الجهود المتواصلة لإنهاء أزمة الكهرباء التي تعصف بالمدينة منذ أكثر من شهر.

وقال مسؤولون في كهرباء عدن لـ «الاتحاد»: إن السفينة تحمل على متنها مولدات كهربائية بطاقة 50 ميجاوات، إلى جانب معدات وتجهيزات خاصة بالصيانة، مضيفاً: إنه سيتم إدخال المولدات الواصلة مباشرة للخدمة من أجل التخفيف من معاناة المواطنين جراء الانقطاعات المتكررة للتيار، والتي وصلت إلى أكثر من 12 ساعة في اليوم الواحد.

وثمن محافظ عدن، اللواء عيدروس الزبيدي، جهود الإمارات المتواصلة من أجل تطبيع الأوضاع، وتعزيز جهود السلطة المحلية في النهوض بالخدمات الأساسية، وعلى رأسها الكهرباء، مشيراً إلى أن هذه المساعدات الجديدة ستساهم في التخفيف من معاناة الأهالي خلال فصل الصيف الحالي.

وتبنت دولة الإمارات فور تحرير عدن في منتصف يوليو 2015 تقديم مساعدات إنسانية عاجلة لإعادة التيار الكهربائي إلى مدينة عدن والمناطق المتضررة، وتضمنت إنشاء محطة إسعافية بقوة 64 ميجاوات، وشراء طاقة بقوة 60 ميجاوات، وعدد من المحولات الكهربائية والمعدات الفنية التي ساهمت في عودة التيار الكهربائي في وقت قياسي للمدينة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا