• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«الروخيبلانكوس» و«البافاري» يكملان أضلاع المربع الذهبي لأبطال أوروبا

«أتليتيكو» يصعق برشلونة بـ «القاضية المبكرة» و«البايرن» يثأر من «يونايتد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 أبريل 2014

بلغ أتليتيكو مدريد قمة جديدة في موسمه الرائع بعدما سجل كوكي هدفا ليقوده للفوز على برشلونة 2-1 في مجموع مباراتي دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا أمس الأول، ليبلغ الدور قبل النهائي في أرفع مسابقة للأندية في أوروبا لأول مرة في 40 عاماً. وأنهى أتليتيكو مباراة العودة على ملعبه كالديرون بالفوز 1-صفر بعدما كان قد تعادل ذهاباً الأسبوع الماضي في برشلونة 1-1 ليحرم منافسه من سابع ظهور على التوالي في الدور قبل النهائي لدوري الأبطال وهو رقم قياسي.

وهيمن اتليتيكو على أول عشرين دقيقة من اللعب وبعد أن سجل لاعب الوسط كوكي من مسافة قريبة في الدقيقة الخامسة سدد مهاجم برشلونة السابق ديفيد بيا مرتين في إطار المرمى. وأبلغ كوكي محطة «كانال بلوس» التلفزيونية الإسبانية: «كان هدفاً مهماً جداً لأنه وضعنا في الدور قبل النهائي». وأضاف: «قدم الفريق مجهوداً رائعاً على مدار مباراتي دور الثمانية». وتابع: «ركضنا كثيراً، ولعبنا المباراتين بالأسلوب الذي أردناه واعتقد أننا كنا نستحق هذا الفوز». واستطرد: «مع مساندة كل هذه الجماهير من الصعب جداً أن نخسر على أرضنا».

واستفاق برشلونة بعض الشيء في الشوط الثاني مستغلا الإجهاد الذي ظهر على لاعبي أتليتيكو، لكن الفريق صاحب الضيافة تماسك بقيادة مدربه الملهم دييجو سيميوني ليخرج منتصرا. وقال تشابي لاعب وسط برشلونة: «كانت المباراة بين أيدينا، لاحت لنا أربع أو خمس فرص سانحة». وأضاف لمحطة «كانال بلوس»: «استفادوا بشكل كبير من أول 15 أو 20 دقيقة حينما لعبوا بقوة وسجلوا هدفهم». وتابع: «أعتقد أننا بعد هذا الهدف ارتقينا لمستوى التحدي وكنا نستحق التعادل على الأقل». واستطرد: «قدمنا مباراتين طيبتين ولاحت لنا فرصنا، لكننا أضعناها من بين أيدينا». وأضاف: «أوجه التهنئة لجماهير أتليتيكو».

وبدا أن برشلونة في طريقه لتقديم الأداء المهيمن المعتاد في الدقائق الأولى من المباراة التي اقيمت في أجواء دافئة بالعاصمة الإسبانية، لكن سرعان ما اهتز الفريق حينما انطلق أدريان في الدقيقة الخامسة لينفذ هجمة سريعة بالتخصص لأتليتيكو. وارتطمت تسديدته بالعارضة وحينما عادت الكرة إلى المنتصف ردها باتجاه المرمى إلى كوكي الذي وضعها في الشباك بجوار القائم البعيد.

وبعدها كشر أتليتيكو عن أنيابه ليرد اطار مرمى برشلونة تسديدتين لبيا. وبعد العشرين دقيقة الأولى المثيرة هدأ إيقاع المباراة ولاحت لبرشلونة فرصة لإدراك التعادل لكن ليونيل ميسي «الذي لعب كرة برأسه في وقت سابق مرت بجوار المرمى»، أخطأ الهدف ثانية بعد مجهود رائع من زميله نيمار من جهة اليسار.

وبدأ برشلونة الشوط الثاني أكثر قوة بينما تراجع أتليتيكو للدفاع. وأنقذ الحارس تيبو كورتوا بشكل رائع محاولة من على قدم نيمار في الدقيقة 49 وشتت دفاع أتليتيكو بعدها كرة كاد أن يسجل منها تشابي هدفاً. وأهدر تشابي فرصة أخرى من ضربة رأس من تمريرة عرضية من دانييل ألفيس بعد مرور ساعة. وبعدها بخمس دقائق وفي الجهة المقابلة اختبر البديل دييجو الحارس خوسيه مانويل بينتو بتسديدة خادعة. وكاد جابي قائد أتليتيكو أن يقتل المباراة في الدقيقة 70، لكن بينتو أنقذ محاولته الضعيفة. واقترب أتليتيكو ثانية من التسجيل بعدها بدقيقتين من هجمة خاطفة أيضاً، بينما سدد نيمار كرة برأسه لتمر بجوار القائم قبل 12 دقيقة من النهاية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا