• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«دوكاب» تشارك في بناء «مكتب المستقبل» بدبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 يوليو 2016

دبي (الاتحاد)

أعلنت «دوكاب»، الشركة المتخصصة في مجال صناعة الكابلات الكهربائية عالية الجودة في منطقة الشرق الأوسط، بتزويد مبادرة «مكتب المستقبل» بـ10 كيلومترات من الكابلات والأسلاك التي تحمل علامة «دوكاب»، وذلك في إطار دورها الاستراتيجي لدعم سياسة الابتكار التي تنتهجها دولة الإمارات، باعتبارها رائدة في الابتكار في المنطقة، حسب بيان أمس.

وتسعى «دوكاب»، التي تعود ملكيتها لكلٍ من مؤسسة «دبي للاستثمارات الحكومية» والشركة القابضة العامة (صناعات)، من خلال هذه الخطوة إلى تعزيز ريادتها في مجال الابتكار من خلال توفير مجموعة الكابلات المصممة خصيصاً لتلبية الاحتياجات المتنوعة للمشاريع التي تشارك بها.

وقال الدكتور أحمد بن حسن الشيخ، رئيس مجلس إدارة «دوكاب»: «إننا نفخر بلعب دورٍ محوريٍ في هذه النقلة النوعية من خلال المساهمة بتوفير مجموعة واسعة من الكابلات المعتمدة عالمياً، والتي تم صنعها بالكامل في دولة الإمارات العربية المتحدة لهذا الصرح المستقبلي».

ويعد «مكتب المستقبل» أول مكتب مطبوع بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد على مستوى العالم، وفي إطار مشاركتها في المبادرة، ساهمت «دوكاب» في هذا المشروع من خلال تقديم مجموعتها الواسعة من الكابلات التي تمتاز بأعلى معايير الجودة المتبعة عالمياً، والتي تشمل كابلات «‏FlamBICC» ‬المثبطة ‬للهب، ‬والمعتمدة ‬من ‬قبل ‬مجلس ‬الترخيص ‬للوقاية ‬من ‬الخسائر (‬LPCB)‬، ‬وكابلات «‬TUFF‭ ‬DuFlex» ‬المرنة ‬والمقاومة ‬للحرارة، ‬إضافة ‬إلى ‬مجموعة «‬Connect» ‬لملحقات ‬الكابلات ‬التي ‬توفر ‬حلولاً ‬متكاملة ‬لأحدث ‬التقنيات ‬المستخدمة ‬في ‬بناء ‬هذا ‬المشروع.

وقد استطاع فريق خبراء «دوكاب»، وبالاعتماد على تقنيات التصميم الحديثة، توفير مجموعة واسعة من الكابلات المصممة خصيصاً لتتناسب مع المتطلبات المختلفة للقطاعات الصناعية. وبمجرد إتمام العمليات الاختبارية لهذه الأنظمة سوف يتم توفيرها لتصاميم التطبيقات الهندسية المستقبلية، وإتاحة المجال أمام الاستشاريين الهندسيين والمقاولين لاستخدامها في مشاريع مماثلة لمبادرة «مكتب المستقبل» والمنشآت المطبوعة بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا