• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الفيصل: روسيا تنتقد المآسي وهي جزء منها

القمة العربية تخرج بقوة ردع مشتركة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 مارس 2015

(د ب أ)

قال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في كلمته التي اختتمت القمة العربية الـ26 في مدينة شرم الشيخ لقد «نجحنا في ضخ دماء جديدة في شرايين العمل العربي المشترك». وأكد أنه «استنادا إلى إعلان شرم الشيخ لصيانة الأمن القومي العربي فقد قرر القادة العرب إنشاء قوة عسكرية عربية»، وللوصول إلى هذا الهدف فقد تقرر «إنشاء فريق رفيع المستوى يعمل تحت رئاسة أركان الدفاع العرب لتشكيلها» خلال الفترة المقبلة.

وكان أمين عام الجامعة العربية نبيل العربي دعا المجتمع الدولي لدعم الجهود العربية في مكافحة الإرهاب، في كلمته بالجلسة الختامية للقمة. وقال فيما أطلق عليه إعلان شرم الشيخ إن «الأمن القومي العربي أصبح محل استهداف فى دول عدة». وأضاف «إننا نثمن الجهود العربية البينية ونجدد تعهدنا على العمل المشترك»، مشيرا إلى أنه إزاء التحديات الراهنة للأمن القومي العربي «فإننا نؤكد على التضامن العربي قولا وعملا». ووجه الدعوة للدول الراغبة في الاتضمام للقوة العربية المشتركة، مؤكدا أن الانضمام إليها اختياري.

كما شهدت القمة رسالة كلمة من الرئيس الروسي بوتين تلاها أحمد بن حلي نائب أمين عام جامعة الدول العربية، أكد فيها بوتين على مساندة روسيا لإنشاء دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية، وحل مشاكل ليبيا وسوريا واليمن عن طريق الحوار الشامل والمصالحات الوطنية. وعلق سعود الفيصل وزير خارجية المملكة العربية السعودية على خطاب بوتين بأن القانون الروسي يمنع موسكو من بيع السلاح للدول التي تستخدمها في الهجوم، في إشارة إلى مساندتها للنظام السوري.

وقال الفيصل إن «روسيا تقترح حلولا سلمية بينما تستمر في تسليح سوريا .. تنتقد المآسي وهي جزء منها». ووصف الفيصل الموقف الروسي بأنه ينم عن «استخفاف» و «عدم شعور»، مؤكدا في الوقت نفسه أن الدول العربية تطمح في أن تكون العلاقة بينها وبين روسيا على أعلى مستوى، وأشار إلى أن الدول العربية لا تعارض المصالح الروسية.

 

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا