• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

مساعدات إماراتية للمرضى في المكلا

«الهلال» تسلم عدن دفعة جديدة من الأدوية والمعدات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 12 يوليو 2016

عدن (وام)

سلمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية دفعة جديدة من الأدوية والمعدات الطبية لمكتب الصحة والسكان في عدن ضمن جهودها لتعزيز الخدمات الصحية في اليمن، ودعم خدمات القطاع الصحي الذي يعتبر أكثر المجالات تأثراً بالأزمة الراهنة، لذا أولته اهتماماً خاصاً ووضعت في سبيل ذلك خطة طموحة لتأهيل المستشفيات وتجهيزها وتعزيز قدرتها للتغلب على التحديات التي تواجهها في الوقت الراهن.

وأكدت الهيئة في بيان أن دعم قطاع الخدمات الصحية في اليمن في المرحلة الراهنة يعتبر من ضمن أولوياتها لإعادة الحياة إلى طبيعتها وما كانت عليه قبل الأزمة، مشيرة إلى أن جهودها في هذا الصدد تتضمن عدداً من المحاور منها أولاً الجانب الإنشائي وإعادة إعمار البنية التحتية، والذي يشمل تأهيل وصيانة المستشفيات والمؤسسات الصحية التي تأثرت بالأحداث وجعلها مكاناً ملائماً لتقديم الخدمات الطبية اللازمة إلى جانب توفير الخدمات اللوجستية الأخرى من سيارات إسعاف ومولدات كهرباء وخدمات المياه والصرف الصحي، ومن ثم تجهيز المستشفيات بالأجهزة والمعدات الطبية ومدها بالأدوية والمستلزمات الضرورية الأخرى.

وأشارت إلى أن الساحة الصحية في اليمن تشهد شحاً شديداً في الأدوية والمستلزمات الطبية مع زيادة المصابين والمرضى، وقالت إن هناك لجاناً صحية متخصصة تدرس بعناية أولويات واحتياجات هذا القطاع الحيوي والمهم، ورفعها في شكل تقارير عاجلة للهيئة لتوفيرها، وأكدت أن خططها في هذا الصدد تسير على قدم وساق بفضل تضافر الجهود وتعاون الجميع مع الهيئة في تحقيق رسالتها الإنسانية على الساحة اليمنية.

وأشاد مدير مكتب الصحة والسكان بمحافظة عدن الخضر لصور بالدور الكبير الذي تضطلع به هيئة الهلال الأحمر الإماراتية لتحسين الخدمات الطبية في المحافظات اليمنية المختلفة، وقال إن اهتمام الهيئة بالجانب الصحي تجلى بوضوح في تبنيها مشروع تأهيل المستشفيات والمرافق الطبية الرئيسية في اليمن، والتي شهدت خدماتها الصحية تردياً ملحوظاً بسبب النقص في المواد الطبية والدمار الذي لحق بها، مؤكداً دور الهيئة الحيوي في استعادة هذا القطاع المهم لنشاطه بعد أن تعثرت خدماته خلال الفترة الماضية بسبب الظروف التي يمر بها اليمن حالياً.

وتضمنت مبادرات الهلال الأحمر الصحية في عدن حتى الآن تأهيل وتجهيز 14 مرفقاً صحياً منها 5 مستشفيات كبرى و9 مراكز صحية إلى جانب ترميم 8 مجمعات صحية ومركزين للولادة وتقديم 17 سيارة إسعاف للمؤسسات الصحية وتوفير كميات من الأدوية لمرضى الكلى وسرطان الدم وتقديم 5 ثلاجات لمشرحة مستشفى الجمهورية، إضافة إلى ترميم مركز للأطراف الصناعية وتأهيل جمعية ذوي الاحتياجات الخاصة وصيانة المستودعات الطبية التابعة لمكتب الصحة، كما نفذت الهيئة مشروع الارتقاء بمستوى الخدمات الصحية عبر تأسيس مركز خاص لعلاج حمى الضنك بالتنسيق مع مستشفى الجمهورية ومكتب الصحة وكلية الطب في جامعة عدن. وتم تنظيم دورات تدريبية للكوادر الطبية والفنية والإدارية حول مكافحة المرض الذي ظهرت بوادره في عدد من المحافظات الجنوبية. وشمل المشروع تنفيذ حملات ميدانية للتوعية والوقاية من حمى الضنك وتداعياتها على الأوضاع الصحية في اليمن.

من جهة ثانية وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية عبر متطوعين تابعين لها في مدينة المكلا في محافظة حضرموت جنوب شرق اليمن، مساعدات عينية للمرضى في عدد من المستشفيات، وذلك في إطار الجهود الإنسانية التي تتبناها الهيئة لتلمس احتياجات الأهالي.

وأعلن المشرف على عملية تسليم المساعدات صالح بامحيسون النزول إلى مستشفى المكلا للأمومة والطفولة وهيئة مستشفى ابن سيناء، ومركز غسيل الكلى وتسليم قرابة 300 كرتون يحوي مستلزمات طبية خاصة بالمرضى، لافتاً إلى أن الهيئة حريصة من خلال هذا اللفتة الكريمة أن توصل المساعدات إلى مستحقيها الذين يعيشون أوضاعا صعبة، ويحتاجون لمثل هذه الأعمال الإنسانية.

فيما عبر المستفيدون عن تقديرهم جهود الإمارات، وما يقدمه «الهلال الأحمر» من مساعدات.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا