• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

بعد نجاح الدورة الأولى وتلقي 350 فكرة أعمال مبتكرة

غرفة دبي تطلق الدورة الثانية من «دبي لرواد الأعمال الذكية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 12 يوليو 2016

دبي (الاتحاد)

أطلقت غرفة تجارة صناعة دبي الدورة الثانية من مسابقة «دبي لرواد الأعمال الذكية» لتشكل المسابقة جزءاً من جهود الغرفة لتحفيز الابتكار في ريادة الأعمال في دبي، بعد النجاح الكبير الذي حققته مسابقة «دبي لرواد الأعمال الذكية» في دورتها الأولى، بحسب بيان أمس.

وتلقت غرفة دبي خلال الدورة الأولى من المسابقة 350 فكرةً مبتكرة، حيث جرى فرز المشاركات وتأهل 48 ‬طلباً ‬للمرحلة ‬القادمة ‬من ‬التقييم ‬والتي ‬أجريت ‬تحت ‬إشراف ‬خبراء ‬مختصين ‬في ‬هذا ‬المجال. ‬وقد ‬خضع ‬أصحاب ‬الأفكار ‬الـ‬48 ‬المتأهلة ‬للمرحلة ‬التالية ‬من ‬الجائزة ‬إلى ‬تدريب ‬وتوجيه ‬خلال ‬ورش ‬عمل ‬تحت ‬إشراف ‬مختصين ‬وخبراء، ‬استعداداً ‬لعرض ‬أفكارهم ‬للمرحلة ‬التقييمية ‬النهائية، ‬حيث ‬حصل ‬3 ‬فائزين ‬على ‬جائزة ‬نقدية، ‬بالإضافة ‬إلى ‬ترشحهم ‬وانضمامهم ‬إلى ‬مبادرة ‬تجار ‬دبي ‬التي ‬ستساعدهم ‬على ‬تحويل ‬أفكارهم ‬إلى ‬مشاريع ‬واقعية.

وحصد تطبيق «لوود مي» أي «حمّلني» لخدمات التحميل والشحن لصاحبه سيبستيان ستيفن على المركز الأول، في حين حصل تطبيق «افهمني» لتعليم لغة الإشارة لأصحاب المعوقات السمعية وتذليل العوائق اللغوية والتواصل بين الأشخاص العاديين وذوي الإعاقة من الصم لصاحبه جريج مويمبو على المركز الثاني، واحتل تطبيق «آي ونت» أو «أريد» لشراء منتجات التجزئة بضغطة زر واحدة لصاحبه مرشد محمد على جائزة المركز الثالث.

وقال عيسى الزعابي، نائب رئيس تنفيذي أول لقطاع الدعم المؤسسي في غرفة دبي والمنسق العام لبرنامج تجار دبي إن الهدف من إطلاق دورة ثانية للمسابقة يأتي استكمالاً للنجاح الذي حققته الدورة الأولى، حيث لمسنا اندفاعة إيجابية من رواد الأعمال، وكانت الأفكار ممتازة، وتضيف الكثير لمجتمع الأعمال، وبالتالي فإن الدورة الثانية ستكمل هذا الزخم، وتساعد رواد الأعمال الشباب ليكونوا جزءاً من مبادرات دبي الاستراتيجية، بالإضافة إلى تعزيز دور رواد الأعمال الشباب وأصحاب المشاريع ليكونوا جزءاً من جهود خلق السعادة عبر تبني التكنولوجيا المبتكرة وتحويل دبي إلى مدينة ذكية.

وأضاف الزعابي أن رؤية الغرفة هي أن تكون مركزاً للإبداع والابتكار في القطاع الخاص من خلال تقديم برامج مبتكرة لمجتمع الأعمال، مشيراً أن الغرفة تطلق مبادرات جديدة باستمرار لتعزيز تجربة العملاء ومكانة دبي كوجهة تجارية عالمية رائدة في مجالات متعددة، معتبراً أن استراتيجية الإمارات ما بعد النفط باتت ركيزة للتوجه المستقبلي نحو قطاعات وصناعات تبرز الحاجة فيها للابتكار والتميز، ولذلك فإن الغرفة تعمل بالتنسيق مع شركائها على دعم هذا التوجه لدى رواد الأعمال من خلال مبادرات ونشاطات متنوعة ومنها مسابقة دبي لرواد الأعمال الذكية، تعزز التوجه الذكي في إقامة مشاريع الأعمال.

وقال سيبستيان ستيفن، صاحب تطبيق «لوود مي» إن مسابقة «دبي لرواد الأعمال الذكية» ساعدته في تحويل فكرته إلى مشروع واقعي من خلال التدريبات والتوجيهات المكثفة من قبل عدد من المختصين والخبراء.

وبدوره، قال مرشد محمد، صاحب تطبيق «آي ونت»: «كنا سعداء جداً، حيث تم اختيارنا ضمن الثلاث الأوائل من بين أكثر من 350 مشروعاً في دبي، وقد عملنا بشكل جاد لإطلاق تطبيق «آي ونت».

كانت غرفة تجارة وصناعة دبي قد أطلقت مسابقة «دبي لرواد الأعمال الذكية» بالتعاون مع مكتب دبي الذكية بهدف المساهمة في تعزيز دور رواد الأعمال في تحويل دبي إلى مدينة ذكية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا