• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

خريطة الإرهاب الأسود فـــي رمضان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 يوليو 2016

باحثون وخبراء ودعاة لـ «الاتحاد»:

إلا مسجد رسول الله

بعد أن وصل الإرهاب الأسود وامتدت يده السوداء إلى المسجد النبوي الشريف لم يعد أمر القضاء عليه يحتاج إلى تردد.. فلا بد من قتل الإرهابيين قتل عاد وإرم.. لا حجة لمتردد ولا عذر لمتقاعس والأمر أصبح واضحاً كالشمس.. فالإرهاب لا يراعي شهراً حراماً ولا بلداً حراماً ولا مسجداً حراماً.. سقطت كل الأقنعة وكل اللحى بعد التجرؤ على المسجد النبوي الشريف في شهر رمضان المبارك.. ترويع الآمنين جريمة فما بالنا إذا كان ترويع الآمنين في مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم.. وخارطة الإرهاب في رمضان هذا العام ممتدة على طول وعرض خريطة الكرة الأرضية فلم يكد يمر يوم واحد في رمضان الماضي من دون أن تقع عملية إرهابية في الشرق وفي الغرب من الولايات المتحدة غرباً إلى بنجلاديش شرقاً.. مروراً بالدول العربية مثل الأردن الذي ضربه الإرهاب الأسود في أول أيام شهر رمضان.

«الاتحاد» تتصفح خريطة الإرهاب في رمضان الماضي والعمليات التي وقعت، وذروتها بالطبع الهجوم الخسيس عند المسجد النبوي الشريف.. كما يستطلع آراء الخبراء والمختصين حول هذه الهجمات الجبانة وسبل استئصال آفة الإرهاب.

أحمد مراد(القاهرة)

أكد باحثون وخبراء ودعاة أن العمليات الإرهابية التي روعت الآمنين خلال شهر رمضان الماضي، كشفت الوجه القبيح للتنظيمات الإرهابية، وأكدت أنها جماعات مارقة تنفذ أجندات مشبوهة لخدمة قوى شريرة متربصة بالأمة، فعندما يقدم هؤلاء الموتورون على استهداف المسجد النبوي الشريف، أطهر بقاع الأرض، وثاني مقدسات المسلمين بعد المسجد الحرام، تسقط ورقة التوت عن هؤلاء القتلة المأجورين، ويصبح الحديث عن علاقتهم بالإسلام نوعاً من العبث وإضاعة الوقت في هراء لا يفيد. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا