• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

في دبي وعجمان ورأس الخيمة والفجيرة

«دار البر» توزع 21 ألف وجبة على السائقين في رمضان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 يوليو 2016

دبي (الاتحاد)

أعلنت جمعية «دار البر» إنجاز مشروعها الخيري الرمضاني لتوزيع 21 ألف وجبة إفطار على «السائقين» الصائمين في 4 إمارات، دبي وعجمان ورأس الخيمة والفجيرة، على الطرق العامة قبل موعد الإفطار بقليل، وذلك بوساطة طواقم الجمعية المكلفين، من العاملين فيها، والمتطوعين من خارجها، في الإمارات الأربع.

وقال عبدالله علي بن زايد، المدير التنفيذي لـ «دار البر» إن الجمعية نفذت المشروع الرمضاني بالتعاون والتنسيق مع الجهات المختصة في دبي وعجمان ورأس الخيمة والفجيرة، مشيرا إلى أن المشروع اقتضى توزيع 700 وجبة إفطار يوميا في عدد من مواقع التقاطعات والإشارات الضوئية في الإمارات الأربع.

وأكد تنفيذ جمعية «دار البر» المشروع الرمضاني الآخر والموازي «حملة إفطار الصائم» خلال رمضان هذا العام في 27 موقعا داخل الدولة، من بينها 9 مواقع في دبي، 7 في رأس الخيمة، و7 أيضا في عجمان، مقابل 4 مواقع في الفجيرة، في حين استفاد من هذا المشروع الرمضاني نحو 8 آلاف و500 شخص يوميا، من قائمة واسعة من الجنسيات والأعمار المختلفة.

وأوضح خالد الخاجة، مدير جمعية «دار البر» في عجمان، أن مشروع توزيع وجبات الإفطار على السائقين الصائمين وحملة «إفطار الصائم» خلال شهر رمضان اندرجا ضمن الحملة الرمضانية الموسمية، التي أطلقتها الجمعية خلال الشهر المبارك هذا العام، تحت شعار «كن سببا في سعادتهم»، بهدف إسعاد الأهالي ونشر الفرح والبهجة بين صفوفهم.

ولفت هشام الزهراني، نائب رئيس قطاع الخدمة الاجتماعية في «دار البر»، إلى المشاركة المجتمعية الفعالة والواسعة لعدد كبير من المتطوعين في مبادرة الجمعية لتوزيع وجبات الإفطار على السائقين الصائمين في الطرق العامة خلال رمضان الأخير، ما يعكس بوضوح ثقافة «العمل التطوعي» وصور العمل الخيري والإنساني المتجذرة إجمالا في المجتمع الإماراتي الطيب والأصيل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض