• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

قراءة فنية : «الأوزبكي» يجيد ألعاب الهواء والالتحام القوي لكنه بطيء الحركة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 يناير 2015

أوزبكستان منتخب طموح بمدرب وطني، وأقصى طموحاته الوصول في البطولة إلى نصف النهائي، وأعمار اللاعبين كبيرة، وأطوال اللاعبين مناسبة ويمتلكون عناصر تلعب خارج الدوري الأوزبكي، في روسيا وكوريا الجنوبية وإيران ويوجد لاعب مثل أحمدوف وإسماعيلوف يلعبون بشكل جيد في الخطوط الخلفية ويبني الفريق عليهما بشكل جيد، وهناك حيدروف المحترف بنادي الشباب الإماراتي، ولكنه أعتقد لن يكون أساسياً في تشكيلة الأوزبك، لوجود لاعب مثل عادل أحمدوف يجيد في مركزه، وجيباروف حصل على لقب أحسن لاعب في القارة الصفراء ولكن مستواه متراجع كثيراً الآن، وليس في أفضل حالاته، نظرا لعامل السن، ويلعب حالياً في كوريا الجنوبية، ويعتمدون في أوزبكستان على الشاب رشيدوف 24 عاماً، وحيث يتحرك بشكل جيد، والمنتخب الأوزبكي يجيد في ألعاب الهواء، ولديه قوة بدنية، لكنه في الشكل العام يتحرك ببطء في الملعب، وبشكل عام لن يكون هذا المنتخب «الحصان الأسود» في النسخة الآسيوية الحالية، ولو تأهل لدور الثمانية، لن يذهب إلى أكثر من ذلك.

أما منتخب كوريا الشمالية، فهو غامض تماماً، وتأهله جاء بعد فوزه ببطولة كأس التحدي 2012، ولم يخض التصفيات، ولا نستطيع توقع بما يقدمه في الوقت الراهن لحالة الغموض الكبير التي تحيط به، ويعتمد على بعض اللاعبين الذين يلعبون في خارج كوريا، والقراءة الفنية من خلال مبارياته الودية لا تنبئ بأنه فريق كبير، وهو الأقل في المجموعة، لكنه لو تأهل فلن تعتبر مفاجأة، ويعتمد على اللعب الدفاعي، وقليلاً ما يتجه للهجوم، ولا يبدأ بالمبادرة، ويعتمد على ردة الفعل دائماً، ومن الممكن أن يلعب 120 دقيقة من دون هجوم طالما أن المنافس لا يهاجمه.

عادل البطي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا