• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
  12:19    محكمة سعودية تقضي بإعدام 15 شخصا بتهمة التجسس لحساب إيران     

لوحات استعراضية بوليوودية في افتتاح مهرجانات بيت الدين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 يوليو 2016

لبنان (أ ف ب)

انطلقت الدورة الحادية والثلاثون من مهرجانات بيت الدين مساء أمس الأول (الجمعة)، مع عرض لمسرحية «ميرشانتس أوف بوليوود» الاستعراضية، انتقل معه الحاضرون في باحة القصر التاريخي اللبناني إلى أجواء السينما الهندية الساحرة الزاخرة بالرقص والموسيقى.

وعلى مدى ساعتين، قدم أكثر من عشرين راقصاً لوحات استعراضية أسرت الجمهور الذي ملأ باحة قصر الإمارة اللبنانية المشيّد في مطلع القرن التاسع عشر في هذه البلدة الواقعة جنوب شرق بيروت. وتحول الموقع إلى ما يشبه أحد قصور ولاية راجستان الهندية.

وتستعرض هذه المسرحية التي شاهد عروضها مليونا شخص حول العالم، محطات مختلفة من تاريخ السينما الهندية عبر لوحات غنائية راقصة، تستخدم فيها مئات بزّات الرقص وآلاف القطع من المجوهرات.

هذا العمل للكاتب والمخرج توبي غاف مستوحى من قصة «عائلة ميرشانت» التي ينتمي إليها بعض من أعلام السينما الهندية، وساهمت على مدى أجيال في صنع مجد سينما بوليوود في مجال الإخراج والموسيقى وتصميم الرقص. وتروي المسرحية قصة عايشة ميرشانت (وتؤدي دورها الراقصة والممثلة كارول فورتادو) التي تختار ترك قصرها العائلي في راجستان لتحقق حلمها في تصميم الرقصات لأعمال بوليوود، متخلية عن جدها الذي رباها على التقاليد الهندية القديمة.

هنا تبدأ مسيرة طويلة لهذه الشابة في عاصمة السينما الهندية، ينتقل من خلالها الجمهور عبر الزمن للتعرف إلى محطات ووجوه بارزة طبعت تاريخ بوليوود، في قالب استعراضي يزخر برقصات متنوعة من تصميم فايبهافي ميرشانت، وبالإيقاعات الهندية المميزة للمؤلفين الموسيقيين سليم وسليمان ميرشانت.

واستمتع الحاضرون بمزيج لافت من الأنواع المختلفة في الموسيقى الهندية، مع حصة للموسيقى العربية والرقص الشرقي في إحدى لوحات المسرحية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا