• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

المركزي الأوروبي قلق حيال البنوك

ثقة البريطانيين تسجل الهبوط الأسرع في 22 عاماً

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 09 يوليو 2016

فرانكفورت ولندن (أ ف ب - رويترز)

أظهر مسح أمس، أن ثقة المستهلكين البريطانيين هبطت بأسرع وتيرة في 22 عاماً، بعد أن صوت الناخبون في استفتاء الشهر الماضي لمصلحة الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.

وأشار المسح الذي أجرته شركة «جي إف كيه» لأبحاث السوق ونشرته صحيفة ديلي تلجراف أن معنويات المستهلكين هبطت إلى (-9) في أعقاب الاستفتاء الذي أجرى في 23 يونيو من (-1) في المسح الشهري السابق، وهو ما يمثل أكبر هبوط في الثقة منذ ديسمبر 1994.

من جهة أخرى، أعرب حكام البنك المركزي الأوروبي عن قلقهم حيال حالة البنوك في منطقة اليورو وتداعيات تصويت البريطانيين للخروج من الاتحاد الأوروبي، حسب ما أظهر محضر اجتماع للحكام كشف عنه أمس الأول. وعقد الاجتماع في فيينا في الثاني من يونيو قبل ثلاثة أسابيع من تصويت البريطانيين في 23 يونيو على الخروج من الاتحاد الأوروبي. وجاء في المحضر أن «في حال صوتت بريطانيا على الخروج من الاتحاد الأوروبي، فيمكن أن يكون لذلك تداعيات خطيرة سلبية، يصعب التكهن بها على منطقة اليورو في عدد من المجالات ومن بينها التجارة والأسواق المالية».

ومن الأمور الأخرى التي تقلق حكام البنك جهود البنوك في منطقة اليورو لتصحيح ميزانياتها العامة والتي قال البنك إنها عملية «مضنية» ولكنها «ستسهم بشكل كبير في تعزيز الانتعاش الاقتصادي في منطقة اليورو». وشددوا بصورة خاصة على وجوب معالجة مسالة ما يسمى بالديون المشكوك في تحصيلها والتي أصبحت أكثر إلحاحا في الأسابيع الأخيرة بعد أن سعت إيطاليا إلى الحصول على تصريح من السلطات الأوروبية لتقديم المساعدات المالية والضمانات لبنوكها التي ترزح تحت ديون سيئة بقيمة 360 مليار يورو (399 مليار دولار).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا