• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

غدا في وجهات نظر..النفط بين النعمة والنقمة!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 22 يناير 2016

الاتحاد

النفط بين النعمة والنقمة!

يقول د. صالح عبدالرحمن المانع: هل يمكن أن نعيد تدريس بعض القادة السياسيين مبادئ الاقتصاد السياسي؟ أمّ أن الإيديولوجيا والأحلام العظيمة بعودة الإمبراطوريات القديمة ما زالت تعشعش في أذهانهم؟ هزّ انهيار سوق النفط خلال الأسبوع الماضي معظم الأسواق الخليجية، وفقدت سوق الأسهم السعودية نسبة 6,5% من قيمتها السوقية في يومٍ واحد، وتزامن هذا الانهيار مع دخول الاتفاق النووي بين الدول الغربية وإيران حيّز التنفيذ، مما عنى دخول خمسمائة ألف برميل في اليوم من النفط لسوق متخم أصلاً بالخام. وتنادي بعض الأصوات والتغريدات من هنا وهناك مرددة أنه قد حان الخروج من مظلة اقتصاد النفط، والمطالبة بتنويع الاقتصادات الخليجية كي تكون مستقلّة عن الاعتماد على أسواق النفط المتذبذبة. ووصل الأمر ببعض النقّاد إلى رؤية اعتماد الدول الخليجية على النفط بمثابة «لعنة» على اقتصاداتها!

ولكن الحقيقة، أنّ النفط رحمة لدول الخليج العربية، فقد ساقها من عصر فقرٍ وبؤسٍ وعوز، إلى مرحلةٍ من الرفاه والنمو، وزيادة دخل الأفراد.

وحين ينظر المرء إلى أسعار النفط على مدى مائة وخمسين عاماً ماضية، فسيرى أن النفط (بأسعار 2010)، كان يتمتع بأسعار عالية حين اكتشف بكميات تجارية عام 1861، حيث كان سعره يصل إلى 110 دولارات للبرميل الواحد. غير أنّ هذه الأسعار لم تدم لأكثر من عقدٍ واحد عادت بعده الأسعار لمدة مئة عام (1870-1970)، في حدود 20-25 دولاراً للبرميل.

2016 .. استمرار الاضطراب العالمي

يقول بول كينيدي إن أوباما في فترته الأخيرة يستطيع إظهار نفسه كرجل دولة عالمي يتحدث في مؤتمرات القمة ويعلن صفقات مع رؤساء دول أجانب. أميركا اللاتينية تعرض قصتها المتراوحة بين النجاح والفشل.. حيث الأمل في الأرجنتين والإحباط في البرازيل.
... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا