• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أبوظبي تستضيف الندوة الإقليمية لمراقبي التأمين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 أبريل 2014

تستضيف أبوظبي اليوم الندوة التدريبية الإقليمية «12» حول الكشف المبكر للمشاكل والتعامل مع شركات التأمين المتعثرة، والتي تنظمها هيئة التأمين بالتعاون مع معهد الاستــقرار المالي التابع للبنك الدولي للتسويات والجمعية الدولية لمراقبي التأمين.

ويشارك في الندوة، التي تعقد لأول مرة في الإمارات، ممثلو هيئات الأشراف والرقابة على أعمال التأمين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا القادرين على اتخاذ التدابير الكافية في الوقت المناسب إذا فشلت شركات التأمين بطريقة لا تتفق مع الممارسات التجارية السليمة أو المتطلبات التنظيمية.

وتغطي الندوة مجموعة من المحاور الأساسية في أعمال التأمين، بالإضافة إلى الممارسات الإشرافية والإجراءات العلاجية، بما في ذلك التدخل المبكر وكيفية تحديد ماهية وطبيعة المشاكل المحتملة في مرحلة مبكرة من أجل الحيلولة دون حدوثها أو تفاقمها، وذلك عبر نخبة من المتحدثين والمحاضرين من معهد الاستــقرار المالي والجمعية الدولية لمراقبي التأمين.

ويستعرض اللقاء مبادئ التأمين الأساسية ذات العلاقة، إلى جانب التقييم الذاتي وبرنامج مراجعة الأقران الذي أعدته الجمعية الدولية لهيئات الإشراف على التأمين من أجل تسهيل التنفيذ الملائم لهذه المبادئ، وذلك باستخدام العروض التقديمية، وحالات الدراسة والتمارين العملية التي ستمكن المشاركين من معرفة المزيد حول مبادئ التأمين الأساسية وكيفية تقييمها وتنفيذها بطرق مناسبة.

ويأتي تنظيم الندوة من قبل الهيئة انطلاقاً من حرصها على التدريب والتأهيل في الجوانب الفنية والمالية والقانونية لأعمال التأمين وتبادل الخبرات والمهارات لتوسيع القاعدة المعرفية بهدف مواكبة المستجدات في سوق التأمين الإقليمية والعالمية.

وكمبادرة منها لتوسيع القاعدة المعرفية في سوق التأمين المحلية، قامت الهيئة وبالتنسيق مع معهد الاستقرار الدولي بإشراك شركات التأمين الوطنية والعاملة في الدولة في فعاليات الندوة المخصصة لمشرفي ومراقبي التأمين، وذلك في إطار حرصها على إتاحة الفرصة أمام الشركات الوطنية لتبادل الخبرات والمعارف والاطلاع على احدث التطورات والمستجدات العلمية والعملية في أسواق التأمين العالمية، بغية تعزيز أداء سوق التأمين المحلية ورفع مستواها المهني والتنافسي.

يُشار إلى أن هيئة التأمين عضو في الجمعية الدولية لهيئات الأشراف على التأمين وتستفيد من احدث المعايير العالمية في مجال الأشراف والرقابة على أعمال التأمين لتطبيق الإجراءات المناسبة لتعزيز أداء السوق المحلية تطوير تنافسيتها. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا