• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تأكيداً لحرصها على نقل التكنولوجيا والمعرفة إلى القطاع الصناعي في الدولة

الإمارات تشارك بجناح يضم 35 جهة في معرض هانوفر الصناعي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 أبريل 2014

تؤكد دولة الإمارات العربية المتحدة حرصها على نقل التكنولوجيا والمعرفة إلى القطاع الصناعي بالدولة، بعد ارتفاع عدد الجهات المشاركة من الدولة في الدورة الحالية من فعاليات معرض هانوفر ميسي الصناعي الدولي 2014، الذي افتتحته أمس المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، في مدينة هانوفر الألمانية بمشاركة وفد الإمارات، الذي يضم 35 جهة، منها 16 حكومية و19 من المصانع والقطاع الخاص، وذلك ضمن جناح هو الأكبر من نوعه ضمن مشاركات الدولة في دورات المعرض الست الماضية.

وقام جمعه مبارك الجنيبي سفير الدولة لدى ألمانيا، الذي حضر فعاليات الافتتاح وعدد من كبار المسؤولين بجولة في جناح الدولة المشارك بمعرض هانوفر، اطلعوا خلالها على طبيعة المشاركة، واستمعوا من ممثلي المصانع المشاركة إلى أبرز مشروعاتها وخططها الرامية إلى تطوير منتجاتها، والاستفادة من مشاركتها في معرض هانوفر هذا العام، من خلال الاطلاع على أبرز التقنيات والحلول التكنولوجية التي تقدمها الجهات الدولية المشاركة في المعرض، بما يعزز من إمكاناتها الإنتاجية وتنافسيتها في الأسواق الإقليمية والدولية.

وقال إن مشاركة دولة الإمارات في هذا المعرض العالمي تأتي انطلاقاً من العلاقات الاقتصادية المتميزة بين الدولة وألمانيا، التي شهدت تطوراً كبيراً خلال السنوات الماضية، وحققت نمواً ملحوظاً في العديد من المجالات التنموية، في ظل وجود أكثر من ألف شركة ألمانية تعمل وتنشط في الدولة، وتساهم بشكل ملحوظ في زيادة معدلات حجم التبادل التجاري بين الجانبين.

محرك النمو

وأشاد بمستوى مشاركة الدولة في المعرض هذا العام، الأمر الذي يعكس حرص قيادة وحكومة دولة الإمارات على تطوير وتنمية القطاع الصناعي، باعتباره أحد أهم محركات النمو الاقتصادي غير النفطي، بما يحقق أهداف رؤية الإمارات الاستراتيجية 2021 الرامية إلى تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة، من خلال التركيز على تنمية وتطوير القطاعات غير النفطية، التي يعد القطاع الصناعي من أهمها.

وأشار إلى أهمية استفادة الشركات الوطنية من هذه المحافل الدولية، التي تحتضنها ألمانيا، من خلال الاطلاع على تجارب الدول المتقدمة وخبراتها، وتوظيفها بالشكل الذي يسهم في خدمة الاقتصاد الوطني وتعزيز تنافسيته وخدمة الهدف الاستراتيجي بالتحول نحو اقتصاد المعرفة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا