• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

طباخ ياباني يرافق «الساموراي» أجيري يتعمد التمويه بالخدع التدريبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 يناير 2015

نيوكاسل (الاتحاد)

بدأ المكسيكي أجيري مدرب منتخب اليابان في الحرب الخفية والتكتيكية، بعد وصوله المنتخب إلى نيوكاسل، في إطار استعداداته لمواجهة المنتخب الفلسطيني بعد غد، في افتتاح مباريات المجموعة بعدما التقى مع المنتخب الفلسطيني بفندق كراون بلازا وبات وجها لوجه مع احمد حسن مدرب فلسطين، خاصة أن اللجنة المنظمة جعلت توقيت الوجبات داخل الفندق في توقيت واحد، وهو ما جعل المدربين وجهاً لوجه، في الوقت نفسه يتدرب الفريقان في ملعب واحد، ودائما ما يبدأ المنتخب الفلسطيني التدريب يليه الياباني، وهو ما حدث خلال يومين متتاليين منذ وصول البعثين إلى نيوكاسل.

لجأ أجيري في تدريبات الأمس إلى الخدع التدريبية، بعدما ما شعر أن هناك من يراقب عمله في الملعب رغم أنه أغلق التدريبات، واكتفى بربع ساعة فقط للإعلام، ولم يسمح لأي لاعب للحديث مع الإعلام، بما فيهم القنوات التلفزيونية اليابانية، إلا أنه سمح لهم تصوير ربع الساعة الأول من التدريبات فقط، وخلال الحصة التدريبية التي امتدت أكثر من ساعة حرص الملعب على عمل تغييرات في التشكيلة الأساسية التي سيخوض بها المواجهة الأولى، ولم يحدد ملامح التشكيلة الأولى.ويعتمد اجيري على 11 لاعبا محترفا في الدوريات الأوروبية في التشكيلة الأساسية، خاصة أن جميع اللاعبين في جاهزية تامة، وستظهر التشكيلة النهائية خلال التدريب الرسمي الذي سيجرى غداً بالملعب الرئيسي ستاد نيوكاسل.

من ناحية أخرى، منع أجيري لاعبي اليابان من التجول في الفندق، أو الخروج على كورنيش نهر هنتير الذي يشق مدينة نيوكاسل، واكتفوا بخروجهم من غرفهم في أوقات التدريب، وتناول الوجبات في الوقت الذي يصطحب المنتخب معه طباخاً يابانياً لإعداد الوجبات اليابانية للاعبين، وساهمت إدارة الفندق بتوفير كافة المتطلبات للطباخ الياباني في تجهيز الأطباق اليابانية للاعبين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا