• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:55    وزير خارجية روسيا: مقاتلو المعارضة الذين يرفضون مغادرة شرق حلب سيتم التعامل معهم باعتبارهم إرهابيين         01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب         02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

وسام رئيس الجمهورية الفرنسية لـ«زكي نسيبة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 22 يناير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

بحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، قام جاك لانغ رئيس معهد العالم العربي في باريس، بمنح زكي أنور نسيبة المستشار بوزارة شؤون الرئاسة، وسام رئيس الجمهورية الفرنسية، تقديراً لإنجازاته في تعزيز علاقات التعاون الثقافي والفكري بين البلدين الصديقين. وتحدث لانغ في كلمة خلال الحفل الذي أقيم أمس بهذه المناسبة في مقر إقامة السفير الفرنسي في أبوظبي، عن إنجازات نسيبة في المجالات الثقافية والفكرية والتعليمية، والتي أسهمت في ترسيخ علاقات صداقة تاريخية متطورة بين دولة الإمارات العربية المتحدة والجمهورية الفرنسية.

وأشاد لانغ وزير الثقافة الفرنسي السابق بدوره في حوار الحضارات والانفتاح الثقافي والفكري على كافة المستويات. واعرب نسيبة عن سعادته بنيل هذا الوسام الرفيع بقوله: «لقد كنت سعيداً بالتعاون مع أصدقائنا المخلصين في فرنسا، في إطار مقدراتي وإمكاناتي المحدودة لتقوية العلاقات الثقافية بين الإمارات وفرنسا، في إطار تعزيز الأواصر الروحية التي تربطنا كعرب وفرنسيين. وقال إن الصداقة الاستراتيجية بين البلدين أسس لها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، مع عدد من الرؤساء الفرنسيين، ويحرص على ترسيخ تلك الصداقة اليوم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لتقوية الروابط الاقتصادية والسياسية والأمنية، وتعزيز الروابط الثقافية والروحية، حيث تستند العلاقة بين البلدين إلى قاعدة صلبة من المثل والمبادئ والأهداف الإنسانية المشتركة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض