• الثلاثاء 29 جمادى الآخرة 1438هـ - 28 مارس 2017م
  01:43     زوجة منفذ هجوم لندن تستنكر فعلته وتعزي الضحايا     

من خلال وقائع ترويها ملفات التوجيه الأسري

«مرض الزوجة» اختبار لوفاء شريك الحياة و«سنوات العشرة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 أبريل 2014

قصة واقعية حدثت في قسم التوجيه الأسري بدبي خلال الأيام الماضية، ليست من نسج الخيال أو الأفلام الخيالية، حيث مرضت الزوجة وأصاب الوهن في جسدها بسبب أورام خبيثة، لكن حبها لزوجها دفع بها إلى التوجه لقسم التوجيه الأسري في محاكم دبي، طالبة إقناع زوجها بضرورة الزواج بامرأة أخرى، وفق رئيس القسم الدكتور عبدالعزيز الحمادي، الذي أوضح أن الزوجة مصابة بورم خبيث منذ مدة طويلة وطريحة الفراش، وأنها تشعر بالتقصير تجاه زوجها. ليأتي رد الزوج: أنا راضٍ بحياتي معك، ولا يهمني من كل هذا إلا صحتك وعافيتك، وسألازمك ولن أتزوج بأخرى.

هناء الحمادي (أبوظبي)

قد تكون هذه القصة الإنسانية ليست الأولى أو الأخيرة، بل هناك الكثير من قصص وفاء الأزواج لزوجاتهم في مرضهن، مؤكدين أنهم ليسوا من نوعية الأزواج الذين بمجرد تأكدهم من مرض زوجاتهم غالباً ما يفكرون في مصلحتهم والزواج بأخريات أصغر سناً وأكثر صحة وجمالاً.. لكن وفاء هذا الزوج الذي رفض عرض زوجته المغري بالارتباط بزوجة ثانية ترعاه وأبناءها إنما يدل على حب هذا الزوج لزوجته الذي رغم مرضها، إلا أنه رسم صورة الزوج الوفي والمخلص لسنوات العشرة مع زوجته.

الدكتور عبدالعزيز الحمادي رئيس قسم التوجيه الأسري في دائرة محاكم دبي قال، إن هذه الحالات الوفية من الأزواج التي أثبتها قسم التوجيه الأسري، خلال الفترة الماضية تؤكد صبر الأزواج على مرض زوجاتهم، وعلى مشاعر الدفء والحنية التي تملأ قلوبهم الطيبة، وحسن تربيتهم، ولتدرك الزوجة صبر زوجها على مرضها، وإن ردة فعل الأزواج هنا بعدم الارتباط بأخريات، يدل على الحب والوفاء وسنوات العشرة التي جمعت هؤلاء ببعضهما بعضاً، وهي نماذج مشرفة لا بد من الجميع الاقتداء بها.

مساندة الزوجة

الحمادي، تطرق إلى مدى رد الجميل والصبر على مرض الزوجة أو النقص الذي فيها، فكم من مريض شفاه الله، وكم من كرب فرجه الرحمن، بالصبر والدعاء والوقوف إلى جانب الزوجة في العسر والمرض، ويدل على مدى العلاقة الزوجية المتينة التي تجمع هؤلاء الأزواج مع بعضهم بعضاً في اليسر والعسر وفي السراء والضراء. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا