• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

الحمادي: «براكة» يرسي معايير وممارسات عالمية جديدة في الطاقة النووية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 14 يناير 2018

أبوظبي (الاتحاد)

شاركت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية في منتدى الطاقة العالمي المنعقد للمرة الثانية في العاصمة أبوظبي يومي 12 و13 من يناير الجاري، والذي أقيم بالشراكة بين المجلس الأطلسي ووزارة الطاقة في دولة الإمارات، وشركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، وشركة مبادلة للتنمية «مبادلة»، وشركة أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر».

وألقى المهندس محمد إبراهيم الحمادي الرئيس التنفيذي للمؤسسة خلال اليوم الثاني من فعاليات المنتدى، كلمة افتتاحية لجلسة عامة بعنوان «عصر جديد للطاقة النووية»، سلط خلالها الضوء على الدور الرئيس لقادة قطاع الطاقة النووية السلمية في تعزيز نمو وتطوير هذا القطاع على مستوى العالم، ونوه الحمادي بمشروع محطات براكة للطاقة النووية السلمية الجاري تطويره في منطقة الظفرة بإمارة أبوظبي، بوصفه أول وأكبر مشروع للطاقة النووية السلمية في العالم العربي، لافتاً إلى دوره في إرساء معايير وممارسات عالمية جديدة في قطاع الطاقة النووية، سواء بالنسبة للمشاريع القائمة أو الجديدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا