• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

فعاليات بدبي:

«أم الإمارات» نشرت السعادة في الأسر إماراتياً وعربياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 مارس 2015

شروق عوض (دبي)

أكدت ناشطات حقوقيات في دبي أن منح منظمة الأسرة العربية وجامعة الدول العربية لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة قلادة «السعادة الأسرية»، يأتي في محله إذ لم تسهم سموها في نشر السعادة فقط في الأسرة الإماراتية وإنما طالت أسر الدول العربية أجمع.

وقالت وداد بوحميد، نائب رئيس مجلس الإدارة لجمعية الإمارات لحقوق الإنسان في دبي: يعد منح سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة لقلادة «السعادة الأسرية» من قبل منظمة الأسرة العربية وجامعة الدول العربية، في محله كون سموها تعد قائدة ريادية لمسيرة المرأة في دولة الإمارات وعلى الصعيدين الإقليمي والعربي.

وأضافت: ان دور سموها في تعزيز وتمكين المرأة الإماراتية ساهم بالاستمرار في عجلة التنمية بشكل عام وذلك بعد حصولها على كافة حقوقها في شتى الميادين، لتنشر بعد ذلك السعادة وسط أسرتها بشكل خاص.

وقالت جميلة الهاملي، عضو مجلس إدارة والمدير العام لجمعية الإمارات لحقوق الإنسان: إن أيادي سموها البيضاء عمت أرجاء الدولة والمحافل العالمية التي تشهد لها بريادتها ومبادرتها الأسرية التي تعبر عن خير المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه الذي عم أرجاء العالم.

وأكدت أن تكريم سموها يأتي في محله خاصة أنها لم تنشر السعادة في الأسرة الإماراتية فقط وإنما طالت اسر الدول العربية أجمع ولها بصمات يشهد لها القاصي والداني حيث أصبحت منارة لكل امرأة تسعى لأن تكون شريكا رئيسيا في بناء الأسرة والمجتمع.

وبينت أن تكريم سموها انعكس بالفرحة والبهجة على سيدات الإمارات اللواتي اعتبرن ان هذا التكريم يشملهن ايضا، الأمر الذي يسهم في حث المرأة على بذل المزيد من الجهد.

ولفتت إلى ان تمكين المرأة الإماراتية جاء بعد التفات سموها لأهمية دورها في تنمية المجتمع خاصة أنها تعتبر اللبنة الأساسية في ازدهار اية حضارة أو اقتصاد او مسيرة تعليمية، الأمر الذي يؤكد على بعد النظر الذي تمتاز فيه سموها والقيادة الرشيدة الداعمة الأساسية لتطوير المرأة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض