• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

تراجع عائدات فنزويلا أكثر من 40%

النفط يرتفع مع توقعات سعودية بتوازن السوق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 يوليو 2016

لندن (رويترز)

ارتفعت أسعار النفط أمس، بعد تصريحات لوزير الطاقة السعودي، قال فيها إن السوق تتجه نحو التوازن على الرغم من تأثرها بإشارات على تباطؤ الطلب في آسيا. وبحلول الساعة 0938 بتوقيت جرينتش، ارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 23 سنتاً عن التسوية السابقة إلى 50.58 دولار للبرميل، وارتفع الخام الأميركي 17 سنتاً إلى 49.16 دولار للبرميل.

قالت وكالة الأنباء السعودية إن وزير الطاقة السعودي والأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) اتفقا على أن «الأسواق البترولية تتجه للتوازن، وأن الأسعار بدأت بالاستقرار»، لكن محللين في مورجان ستانلي قالوا إن هناك إشارات أيضاً على أن الأسعار قد تنخفض من جديد قريباً، وأشاروا إلى تباطؤ الطلب على البنزين وتحسن الإنتاج في كندا ونيجيريا. وقالت مؤسسة النفط الوطنية النيجيرية الأسبوع الماضي إن الإنتاج يرتفع في أعقاب الانتهاء من إصلاحات لأضرار تسببت فيها هجمات في دلتا النيجر دفعت إنتاج الخام في البلاد نحو تسجيل أدنى مستوى في ثلاثين عاماً، وقد يمهد اتفاق لتوحيد مؤسستي النفط المتنافستين في ليبيا الطريق أمام تعزيز إنتاج البلد العضو في أوبك، والذي يقل حالياً عن ربع مستواه قبل عام 2011 الذي بلغ وقتها 1.6 مليون برميل يومياً. وهناك احتمالات لأن يتعرض الطلب على النفط، ومن ثم الأسعار إلى ضغوط، حيث يؤدي ضعف هوامش الربح إلى خفض الإنتاج في الوقت الذي تستعد فيه المصافي الآسيوية بالفعل لبداية موسم الصيانة.

كما يراقب المستثمرون التوقعات الخاصة بالإنتاج الأميركي بعد زيادة عدد منصات الحفر الأسبوع الماضي للأسبوع الرابع خلال الأسابيع الخمسة الماضية، وهي أكبر زيادة شهرية في عدد المنصات العائدة للتنقيب منذ أغسطس 2015، وسجل الإنتاج الروسي من الخام ارتفاعاً طفيفاً في يونيو، مقارنة بالشهر السابق عليه إلى 10.84 مليون برميل يومياً.

وفي النرويج وقع عمال النفط اتفاقاً يوم السبت تجنبوا به إضراباً في أكبر بلد منتج للخام في غرب أوروبا.

وأعلنت شركة النفط الوطنية الفنزويلية الحكومية، في تقريرها السنوي، أن عائدات النفط تراجعت بنسبة 40,7% في 2015، بسبب انخفاض أسعار الذهب الأسود. وبلغت عائدات نفط الشركة، التي تعد خامس أكبر شركة نفطية في العالم، 72,2 مليار دولار العام الماضي، ما يشكل تراجعاً كبيراً عن العائدات التي سجلت في 2014 وبلغت 121,9 مليار دولار.

وفي الوقت نفسه، انخفضت الأرباح الصافية للشركة بنسبة 19% إلى 7,3 مليارات دولار. وتعتمد فنزويلا الدولة الأميركية الجنوبية العضو في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) بشكل كبير على احتياطاتها من النفط والغاز اللذين يشكلان 96% من صادرات البلاد. وتملك فنزويلا أكبر احتياطي من النفط في العالم يقدر بأكثر من 300 مليار برميل. وكانت وزارة النفط والمناجم الفنزويلية الجمعة الماضي ذكرت أن سعر برميل النفط الفنزويلي انخفض في النصف الأول من 2016 إلى ما معدله 31,15 دولار للبرميل.

وقال رئيس شركة النفط الفنزويلية وزير النفط أولوجيو ديل بينو في مقابلة بثتها قناة تيليفن الخاصة الأحد «في 2014 كان معدل سعر برميل النفط 88 دولاراً ومن الواضح أن أرباحنا انخفضت».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا