• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

طهران بصدد تسليم قيادة «الحشد الشعبي» للمالكي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 يوليو 2016

بغداد ( وكالات)

كشفت مصادر عراقية أن قائد «فيلق القدس» في «الحرس الثوري» الإيراني قاسم سليماني، أبلغ رئيس الوزراء حيدر العبادي بنية طهران تسليم قيادة مليشيات «الحشد الشعبي» لرئيس الوزراء السابق نوري المالكي خلفاً لهادي العامري. وقد أثارت هذه الأنباء المتداولة على نطاق واسع، حفيظة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الذي تصدى لما اعتبره «محاولات لتلميع صورة المالكي الحالم بولاية ثالثة»، من قبل هادي العامري. واستغرب الصدر أن يشكر العامري المالكي على تأسيس «الحشد الشعبي» في الوقت الذي سقطت في زمن رئاسته للحكومة العديد من المحافظات والمدن العراقية بيد «داعش».

وأضاف الصدر «مثلي لا يرضى بمثله (المالكي) مسؤولاً.. فهو ضيع العراق والعراقيين وسبايكر والصقلاوية والموصل والأنبار والانتهاكات التي قام بها بحق المواطنين تحت عنوان إرهاب الحكومة وحكومة الإرهاب». وينشط المالكي الذي ينظر إليه باعتباره رجل إيران الأول في العراق، سياسياً بعد تحرير الفلوجة، محاولاً طرح نفسه مجدداً خليفة للعبادي. وفي لقاء مع السفير الأميركي لدى بغداد ستيوارت جونز مؤخراً، ولم يذكر المالكي كلمة واحدة عن الجيش العراقي النظامي، بل شدد على ضرورة إشراك «الحشد الشعبي» في عملية تحرير الموصل.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا