• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

ارتفاع فئات أسهم «جوجل» بعد التقسيم

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 أبريل 2014

سجلت الفئات الجديدة التي تم تقسيم أسهم شركة خدمات الإنترنت الأميركية العملاقة «جوجل» إليها ارتفاعاً ملحوظاً في أول أيام تداولها، بعد إتمام عملية التقسيم، وهو ما يعكس ثقة المستثمرين في الهيكل الجديد لأسهم الشركة، والذي يسهل لمؤسسيها لاري بيدج وسيرجي برين السيطرة عليها.

وتم تقسيم أسهم الشركة رسمياً يوم الأربعاء بعد ختام التعاملات. وفي مستهل تعاملات اليوم التالي ارتفعت بنسبة 2.4% قبل أن تفقد جزءاً من مكاسبها في وقت لاحق.

أدى الهيكل الجديد لأسهم «جوجل» إلى إيجاد 3 فئات له، هي الفئة «أيه» ولها حقوق تصويت عادية، والفئة «سي» ولا تتمتع بأي حقوق تصويت، والفئة «بي» ولها حقوق تصويت استثنائية. ويسيطر الثنائي برين وبيدج على الجزء الأكبر من أسهم الفئة الثالثة.

ومن خلال الأسهم «بي»، فإن بيدج وبرين يسيطران على 56% من حقوق التصويت في الجمعية العمومية للشركة. ولا يتم تداول أسهم الفئة «بي» في البورصة.

وجرى تداول أسهم الفئتين «أيه»، وسي بسعر يدور حول 570 دولاراً للسهم. ويبدي المحللون تفاؤلاً بالهيكل الجديد لأسهمها، على أساس أنه سيتيح لها إمكانيات أكبر لتمويل أي صفقات استحواذ مستقبلية. (نيويورك د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا