• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

حمدان بن محمد:اسم الإمارات وعلمها اقترنا بالمركز الأول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 مارس 2015

دبي (وام) -

أكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي أن التكريم الذي يحمل اسم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، هو بمثابة أرفع الأوسمة التي يمكن لرياضي إماراتي تقلدها، وأنه أغلى الجوائز التي يمكن إحرازها على الإطلاق.

وأضاف سموه: «لا شك أن قيمة أي بطولة تزيد وتعلو عندما تقترن بتكريم رفيع وغالٍ يحمل اسم سيدي صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، فالحرص على المشاركة في البطولات العالمية والمحافل الدولية حافزه الأول غيرة وطنية تدفعنا جميعا دائما للاستفادة من كل الفرص، التي تمكننا من رفع اسم وعلم الإمارات عالياً، وهو هدف نسعى دائماً لتحقيقه في أي وقت وكل مكان». وأوضح سموه «الإنجازات الرياضية كغيرها من الإنجازات تحتاج دائماً لدعم كبير كي تتحقق، وهو ما دأبت عليه قيادتنا الرشيدة بتوفيرها كل سبل الدعم للشباب الإماراتي لإحراز الفوز في الداخل والخارج ما دفع الرياضيين الإماراتيين، لبذل الجهد والعرق ومواصلة الليل بالنهار من أجل المنافسة على المراكز الأولى، التي لا ترضى قيادتنا الرشيدة بغيرها بديلاً لأبنائها ليس فقط في مجال الرياضة، ولكن في شتى المجالات».

ولفت سموه إلى أن الإمارات أصبحت اليوم رقماً صعباً في العديد من المنافسات الرياضية الدولية واقترن اسمها بالمركز الأول في المحافل العالمية، حيث تصدر فرسانها بطولة العالم للقدرة لدورتين متتاليتين، بالإضافة إلى العديد من البطولات الأوروبية، وهو ما يؤكد الدور الكبير الذي قام به صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في تأسيس هذه الرياضة ورعايتها محلياً ودولياً، لتصبح إحدى أهم رياضات الخيول العالمية، والتي تتنافس فيها دول وفرق عريقة من كل أرجاء العالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا