• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تعافي جارسيا ماركيز بعد تعرضه لالتهاب رئوي في عمر الـ 87

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 أبريل 2014

كشفت مصادر طبية وعائلية عن تحسن حالة الكاتب الكولومبي الحائز جائزة نوبل للآداب جابرييل جارسيا ماركيز «87 عاماً» بعد خضع لفحوص في المستشفى في مكسيكو لإصابته بالتهاب رئوي.

وجاء في بيان صادر عن وزارة الصحة المكسيكية أن جابرييل جارسيا ماركيز أدخل مؤخراً مستشفى سالفادور زوبيران (الاثنين) بسبب التهاب في الرئة والمسالك البولية، وأضاف البيان أن المريض تجاوب مع العلاج وسيخرج من المستشفى بعد انتهاء علاجه.

وقال نجل الكاتب الكولومبي جونزالو جارسيا عند مدخل المستشفى الواقع في جنوب العاصمة المكسيكية: إنه بكامل وعيه، وهو في وضع جيد، وقد أصيب بالتهاب قبل أيام وفضلنا نقله إلى المستشفى لأنه رجل مسن، وهو يخضع للعلاج وأمور الصحية تتطور بشكل جيد جداً، وقد يتمكن من الخروج الاثنين أو الثلاثاء المقبل.

وقد شوهد جارسيا ماركيز الحائز جائزة نوبل للآداب عام 1982، للمرة الأخيرة في العلن في السادس من مارس الماضي عند مدخل منزله في جنوب مكسيكو حيث يقيم منذ أكثر من 30 عاماً لاستقبال الصحافيين الذين أتوا لزيارته بمناسبة عيد ميلاده، وقد بدا صاحب كتاب «مئة عام من العزلة» عام 1967، باسماً وهو يتلقى الهدايا ويسمح بالتقاط صور له أمام وسائل الإعلام، بعد أن حد في السنوات الأخيرة من ظهوره وتصريحاته بسبب وضعه الصحي الضعيف. (مكسيكو- أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا