• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

6 قتلى بهجوم لـ«الشباب» على حافلتين بكينيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 يوليو 2016

نيروبي (وكالات)

أعلنت الشرطة الكينية مقتل ستة أشخاص بالرصاص في شمال شرق كينيا أمس الجمعة في هجوم استهدف حافلتين شنه مسلحون ينتمون إلى حركة الشباب الصومالية الإرهابية، وقال قائد الشرطة الكينية جوزف بوانيه إن «الشرطة عثرت في المكان على ستة أشخاص مقتولين بالرصاص». وأضاف أن شخصين جرحا بدون أن يوضح ما إذا كان ضحايا هذا الهجوم الذي وقع بالقرب من مدينة إيلواك عند الحدود مع الصومال، مدنيين أو رجال شرطة يواكبون الحافلة.

في 20 يونيو، قتل خمسة شرطيين كينيين في هجوم على قافلتهم في شمال شرق كينيا شنه مسلحون صوماليون من حركة الشباب الإرهابية. وغالباً ما تشن الحركة الإرهابية التابعة لتنظيم القاعدة هجمات في شمال شرق كينيا.

ومنذ الهجوم الذي شنته الحركة في ا سبتمبر 2013 على مركز ويستغايت التجاري في نيروبي (67 قتيلاً) قتل مئات الأشخاص في اعتداءات للشباب في كينيا.

وقتل مئة شخص في 2014 في سلسلة هجمات على مناطق على الساحل الكيني وقتل 148 شخصاً في هجوم شنته مجموعة من المتمردين على جامعة غاريسا (شرق) في أبريل 2015. وكينيا باتت أحد أهداف الإرهابيين منذ أكتوبر 2011 التاريخ الذي شاركت فيه بكتيبة عسكرية في قوة الاتحاد الأفريقي في الصومال.

وحركة الشباب التي طردت في منتصف 2011 من مقديشو ثم من معاقلها الرئيسية في وسط وجنوب الصومال لا تزال تسيطر على مناطق ريفية شاسعة من حيث تشن هجمات وعمليات انتحارية ضد رموز الحكومة الصومالية أو القوة الأفريقية الداعمة لها.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا