• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

قيمة إنسانية يجب نقلها لهذا الجيل

راشد الكعبي: التطوع عنوان ترابط المجتمعات الراقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 يوليو 2016

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

يمثل شهر رمضان لراشد محمد عبدالله الخطيبي الكعبي مدير إدارة المتطوعين في الأمانة العامة لهيئة الهلال الأحمر الإماراتية بأبوظبي سفراً روحياً، حيث يقضي جل وقته في التطوع والصلاة وأعمال الخير والتزاور وصلة الرحم، فقد تميز الكعبي الذي كان يعتبر أصغر متطوع منذ أكثر من 20 عاماً بغرس قيم الولاء الوطني في نفوس النشء والفئة الشابة، ودعم الأنشطة الخيرية.

ويرى أن الأعمال التطوعية والإنسانية تزيد خلال الشهر الكريم، فهو يشارك وينفذ العديد منها خلال شهر رمضان على وجه الخصوص، كتنظيم مشروع إفطار الصائمين في الخيام الرمضانية المنتشرة في جميع أرجاء الدولة، بالإضافة إلى تقديم الدعم والمعونة لمرضى المستشفيات وكبار السن، كما يحرص على أداء صلاتي التراويح والتهجد في جامع الشيخ زايد الكبير في إمارة أبوظبي، والمشاركة في توزيع المير الرمضاني وزكاة الفطر، وغيرها من البرامج الرمضانية، بالإضافة إلى مشاركة المؤسسات المجتمعية في برامجها وأنشطتها.

وراشد الكعبي من مواليد مدينة دبا الفجيرة التاريخية، متزوج ولديه أبناء، وحاصل على درجة الماجستير في القانون الإداري من الجامعة الخليجية في مملكة البحرين يقول إن معاني التطوع والإنسانية استمدها من الدين الإسلامي، كما استلهمها كمواطن إماراتي من أبناء زايد الخير، من دولة الإمارات ومن قيادتها الرشيدة.

وعمل الكعبي في بداية عهده في بلدية دبا الفجيرة، ثم وزارة الإعلام والثقافة ووزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع «وزارة الثقافة وتنمية المعرفة»، ويشغل حاليا مدير إدارة المتطوعين في الأمانة العامة لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي بأبوظبي، ويقول: «هناك الكثير من العمليات أو البرامج التطوعية التي شاركنا فيها، ولا أريد التطرق إلى مشاركاتنا الشخصية، حيث نحرص على مشاركة الجميع في العمل الإنساني، سواءً كانت هذه البرامج من تنظيم الهيئة، أو بالشراكة مع المؤسسات المجتمعية الأخرى».

تجارب إنسانية ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا