• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

وكالات الأنباء العالمية: ترشيد للكيانات الحكومية يعزز استراتيجية التكامل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 يونيو 2016

أبوظبي (وكالات)

أفردت وكالات الأنباء العالمية مساحات لتغطية خبر دمج شركتي «الاستثمارات البترولية الدولية» (آيبيك) و«مبادلة للتنمية»، في إطار تعزيز استراتيجية التكامل والنمو لإمارة أبوظبي. وقال فيليب دوبا بانتاناكا، كبير الخبراء الاقتصاديين والمحلل لدى بنك ستاندرد تشارترد في لندن، إن الصفقة تأتي في إطار ترشيد موسع للكيانات المملوكة للحكومة، وتتسق مع استراتيجيتها ومبادرات توفير التكاليف، موضحاً: «إن أبوظبي تعيد النظر في استراتيجيتها السابقة بشأن وجود عدد من الكيانات المنفصلة تمثل أغراضاً استثمارية مختلفة». وتمتلك شركة «مبادلة» سلسلة من الأصول المهمة داخل الدولة وخارجها، كما أنها أكبر مستثمر في شركة أشباه الموصلات الأميركية «أدفانسد مايكرو ديفيسيز»، بحصة 18٪، وتمتلك 30٪ من شركة «الدار العقارية»، التي تعتبر أكبر مطور عقاري في أبوظبي. وعلاوة على ذلك، تمتلك «مبادلة» حصيلة تناهز 7.1٪ في بنك الخليج الأول. وتركز شركة «الاستثمارات البترولية الدولية» (آيبيك) على شركات الطاقة والبتروكيماويات، بما في ذلك «سبسا» الإسبانية، و«بورياليس»، التي تتخذ من فيينا مقراً لها.

ويمثل قطاع الطاقة أحد أبرز المجالات التي تتداخل فيها أنشطة الشركتين، إذ تعكفان على خطة مشتركة لتدشين أكبر محطة «لتسييل الغاز الطبيعي» في الإمارات.

وتمتلك «آيبيك» حصة 21٪ في شركة تكرير النفط اليابانية «كوزمو أويل»، إضافة إلى مصفاة النفط «باك - أراب»، بقدرة إنتاجية 100 ألف برميل يومياً، وهي مشروع مشترك مع الحكومة الباكستانية.

ويتركز إنتاج «مبادلة» من النفط في تايلاند، ولدى وحدتها «مصدر للطاقة المتجددة» مشاريع طاقة شمسية ورياح من أبوظبي إلى المملكة المتحدة. وأكد رضا أغا، كبير الخبراء الاقتصاديين، المتخصص في شؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لدى «في تي بي كابيتال»، أنه من المنطقي أن دمج سلسلة من الكيانات الضخمة ذات الصلة بالحكومة، لاسيما في ظل وجود تداخل بين أهدافها.

وأضاف: «إن صفقة الاندماج بين (مبادلة) و(آيبيك) من شأنها فتح الباب أمام اندماج كيانات أخرى في أبوظبي». وتدخلت كل من «مبادلة» و«آيبيك» لمساعدة الشركات في بعض الأحيان، كما حدث صفقة استحواذ «مبادلة» على حصة في شركة «الدار» العقارية، وشراء حصة «أرابتك القابضة» للإنشاءات من «شركة آبار»، المملوكة لـ«آيبيك». وذكرت مصادر أنه من المزمع الإعلان عن صفقة اندماج كبرى ثانية خلال الشهر المقبل بعد أن أعلن كل من «بنك أبوظبي الوطني» و«بنك الخليج الأول» إجراء محادثات بشأن إمكانية الاندماج في وقت سابق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا