• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أهمها الهدف الـ 15 لـ «الدون»

5 أرقام.. حصيلة «كلاسيكو الأحلام»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 مارس 2015

محمد حامد (دبي)

أسفرت القمة الإسبانية التي حسمها البارسا لمصلحته على حساب المنافس التاريخي ريال مدريد بهدفين لهدف في الليجا عن عدة أرقام بعضها تاريخي، والبعض الآخر له تأثير مؤقت يمتد حتى نهاية الموسم، وثأر برشلونة المتصدر من ضيفه ومطارده وغريمه التقليدي الريال في ختام المرحلة الثامنة والعشرين، وكان برشلونة خسر ذهابا 1-3 على ملعب سانتياجو برنابيو.

ودفع رونالدو وزملاؤه ثمن الفرصة الغالية، عندما حصل برشلونة على ركلة حرة في الجهة اليسرى نفذها الاختصاصي الأرجنتيني ليونيل ميسي طار لها المدافع الفرنسي جيريمي ماتيو وارتقى فوق راموس ووضعها على يسار إيكر كاسياس (19). وسدد البرازيلي مارسيلو كرة مركزة ابعدها ماتيو (26)، وأضاع برشلونة فرصة لا تعوض لتعزيز تقدمه فدفع بدوره الثمن بعد ثوان من هجمة مرتدة وكرة من الكرواتي لوكا مودريتش إلى بنزيمة أعادها بالكعب إلى رونالدو الذي لم يتردد في دفعها بيمناه زاحفة مرت من تحت جسم برافو «الطائر» واستقرت في أسفل الزاوية اليمنى (31).

وبصم سواريز على الهدف الثاني بعد كرة عالية من البرازيلي داني ألفيش سيطر عليها ودخل المنطقة وسدد من بين مدافعين على يمين كاسياس (56). ورفع برشلونة رصيده إلى 68 نقطة ووسع الفارق مع ملاحقه إلى 4 نقاط قبل 10 مراحل على ختام البطولة. وما بين الأرقام التاريخية والإنجازات الشخصية لنجوم البارسا والريال، نرصد الحصيلة «رقمياً»، لأن لغة الأرقام لا تكذب.

الفارق 4 نقاط

01لا يمكن الحكم على تصريح سيرخيو راموس نجم ومدافع الريال، الذي قال عقب مباراة الكلاسيكو بفوز البارسا، إن فارق 4 نقاط لا يعني شيئاً، في إشارة إلى أن هناك 30 نقطة متبقية حتى نهاية الموسم، وشدد النجم الإسباني على أن الريال سيعود للمنافسة بقوة على لقب الليجا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا