• الخميس غرة شعبان 1438هـ - 27 أبريل 2017م
  10:57    انفجار "ضخم" بالقرب من مطار دمشق        10:57     ترامب يمنح البنتاجون سلطة تحديد مستويات القوات بالعراق وسوريا         10:57     فنزويلا تعلن انسحابها من منظمة الدول الاميركية         10:58    ترامب يزور الأراضي الفلسطينية واسرائيل الشهر المقبل        10:58    إضراب شامل في غزة والضفة الغربية تضامنا مع الاسرى        11:09    رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون رئيس سيراليون بعيد استقلال بلاده        11:27     وزير خارجية الصين: نحتاج لتعزيز قدراتنا العسكرية لحماية مصالحنا         11:35    ميركل:العلاقات بين المانيا وتركيا "تأثرت بشكل كبير" بالتطورات الاخيرة في انقرة    

صعوبات تواجه التسوق إلكترونياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 مارس 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد) كشف بحث أجرته خدمة هيثرو للتسوق الشخصي، أنّ واحداً من 4 أشخاص (25%) في الإمارات العربية المتحدة يمتنعون عن استخدام خدمات التسوق الدولية عبر الإنترنت، بسبب صعوبة استلام الطلبات. كما يلجأ أكثر من ثلث السكان (35%) إلى تسليم طلبياتهم للأصدقاء والأقارب الذين يعيشون خارجاً ويزمعون على زيارة الإمارات العربية المتحدة، بدلاً من المجازفة وطلب التسليم المباشر. من هنا، طوّر مطار هيثرو خدمة الحجز والاستلام، وهي خدمة تتيح للمسافرين شراء الأغراض مسبقاً عبر الإنترنت من أي متجر موجود في المطار، والترتيب لاستلامها من منسق أزياء في هيثرو خلال زيارتهم المقبلة. وفي هذا السياق، تقول دانا جابر، خبيرة الأزياء في خدمة هيثرو للتسوق الشخصي: "نحن نشهد عدداً متزايداً من المسافرين القادمين من دولة الإمارات، والذين يستخدمون خدمة الحجز والاستلام التي نقدّمها، كوسيلة لضمان الحصول على مشترياتهم عبر الإنترنت من الخارج. وتلقى هذه الخدمة إقبالاً بشكل خاص بين مسافرينا الدائمين". وتضيف قائلةً: "يستطيع المسافرون شراء الأغراض مباشرةً من المتاجر الموجودة في المطار، وإرسالها إلى هيثرو لاستلامها عوضاً عن شحنها إلى الخارج. ولا تقتصر خدمة التوصيل إلى مطار هيثرو على المجوهرات أو حقائب اليد من العلامات التجارية الراقية، بل ثمة بعض العملاء ممّن يقومون بحجز واستلام مستلزمات التجميل لا بل حتى حليب الأطفال".

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا