• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

نقلت مليون مسافر إلى مانيلا العام الماضي

«الإمارات» تدعو لتطوير اتفاقية النقل الجوي مع الفلبين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 مارس 2015

محمود الحضري

محمود الحضري (مانيلا)

دعت «طيران الإمارات» الحكومة الفلبينية إلى تطوير اتفاقية النقل الجوي مع دولة الإمارات بما يعزز حركة الطيران بين البلدين وفتح المجال لتسيير رحلات طيران مباشرة إلى نقاط أخرى بخلاف مانيلا، وبما يواكب النمو التجاري والسياحي بين الإمارات والفلبين.

وقال عبدالله الزماني مدير «طيران الإمارات» في الفلبين: إن «طيران الإمارات» ترى آفاقاً واسعة لتطوير حركة النقل الجوي بين دولة الإمارات والفلبين، خصوصاً مع النمو الذي تحقق العام الماضي بنحو 28%، ليصل عدد المسافرين في عام 2014 إلى أكثر من مليون مسافر على متن رحلات «طيران الإمارات» بين دبي ومانيلا.

وأفاد الزماني في تصريحات صحفية خلال اللقاء مع وفد إعلامي خليجي في العاصمة الفليبينية مانيلا، بحضور «جوردان ديماتولاك» مدير المبيعات بمكتب «طيران الإمارات»، أن الربع الأول من العام الجاري شهد نمواً في عدد المسافرين بين البلدين على «طيران الإمارات» بين دبي ومانيلا، لافتاً إلى أن الناقلة تسير حالياً رحلتين يومياً بين المدينين، ونأمل في تسيير الرحلة الثالثة التي توقفت مؤقتاً.

وبين، في ردود على أسئلة من «الاتحاد» أن طيران الإمارات تستحوذ على 50% من عدد رحلات الطيران بين دبي ومانيلا، والتي تصل إلى 28 رحلة أسبوعياً، منها 14 رحلة للناقلة الوطنية، و7 رحلات للطيران الفلبيني، و7 رحلات لشركة «سيبو باسيفيك»، لافتاً إلى أن حصة «طيران الإمارات» من المسافرين بين دبي ومانيلا، هي الأكبر وتتجاوز الـ50%، نظراً لاتساع طاقة طائرات طيران الإمارات، منوهاً بأن أكثر من 60% من ركاب الناقلة ترانزيت إلى نقاط أخرى بعد دبي.

وقال عبد الزماني: ترتبط الإمارات والفلبين بـ40 رحلة طيران أسبوعياً، منها 21 رحلة للناقلات الوطنية بما نسبته 55%، منها 12 رحلة بين أبوظبي ومانيلا، بمعدل 7 رحلات للاتحاد للطيران، و5 رحلات للطيران الفلبيني، وهو ما يعزز من حركة السفر والتجارة بين البلدين.

ونوه بأن قسم التخطيط في «طيران الإمارات» يدرس مختلف الخيارات التي من شأنها تعزيز الفرص التجارية والسياحية بين الإمارات والفلبين.

من جانبه، أفاد «ستالين سامسون»، المدير التنفيذي لإدارة الشرق الأوسط بوزارة السياحة الفلبينية، بأن عام 2014 سجل نمواً 12% في عدد السياح الإماراتيين إلى الفلبين، محققاً 17 ألف سائح، لتحل المرتبة الثاني بعد السعودية، التي سجلت 43,4 ألف سائح، منوهاً بأن السياحة من الشرق الأوسط سجلت نمواً في العام الماضي، متوقعاً تسجيل نمو مماثل العام الجاري، مع طرح عروض جديدة في مختلف بلدان المنطقة، وتنظيم حملات ترويجية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا