• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

انتظم فيها الجميع باستثناء الأجانب

لاعبو الوحدة يدشنون الإعداد في «صالة الحديد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 يونيو 2016

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

دشن عدد كبير من لاعبي الوحدة تحضيراتهم للموسم الجديد بشكل غير رسمي، بانتظامهم في 3 حصص تدريبية أسبوعياً بصالة الحديد بالنادي خلال أيام شهر رمضان الكريم، حيث يتناوب اللاعبون على التمارين حسب ظروف كل لاعب، ويتم التركيز فيها على تقوية العضلات والإطالة، بجانب تدريبات بدنية أخرى.

ويشارك أغلب اللاعبين المواطنين في هذه التدريبات، بينما يغيب عنها اللاعبون الأجانب الذين يقضون إجازاتهم السنوية ببلدانهم، ويتوقع أن يعودوا منها عقب عطلة عيد الفطر المبارك للحاق بتجمع الفريق الذي يغادر إلى معسكره الخارجي في إسبانيا يوم 17 من يوليو المقبل، ويستمر فيه حتى 12 أغسطس الذي يعود فيه إلى الدولة لاستكمال تحضيراته محلياً.

والمعروف أن الوحدة سيخوض في معسكر إسبانيا 6 مباريات إعداديه أهمها مع برشلونة (ب) وإسبانيول في ختام المعسكر، بينما تسبقها 4 مباريات مع أندية من الدرجة الثانية في إسبانيا.

ويعتمد الوحدة على شركة إسبانية خاصة أشرفت على قياس احتياجات الفريق البدنية، وفي جانب التقوية خلال الموسم المنتهي، وقامت الشركة باختبار عناصر الفريق 3 مرات، الأولى منها خلال المعسكر الخارجي ومرتان خلال الموسم الكروي، حيث تقف الشركة المتخصصة على احتياجات كل لاعب على صعيد تقوية العضلات أو غيرها من الجوانب البدنية التي تعزز لياقته البدنية وأداءه بشكل عام

وقال محمد برغش لاعب الفريق: الحضور إلى النادي أمر جيد خلال شهر رمضان، وأنتظم في برنامج ثابت لي شخصياً ولعدد من اللاعبين، حيث نتدرب 3 أيام في الأسبوع بالناي، لتحسين الحالة البدنية وتقوية العضلات قبل الدخول في الإعداد الحقيقي للموسم الجديد، الذي نتطلع فيه لتحقيق أهداف وطموحات أعلى وأكبر من التي تحققت في الموسم الماضي، وبشكل خاص المنافسة القوية على درع الدوري، حتى يتكرر المشهد الجميل الذي عشناه قبل أيام قليلة بلقاء صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والذي نعتبره الإنجاز الحقيقي والأهم لنا هذا الموسم، والذي جاء بمناسبة فوزنا بكأس الخليج العربي.

وتابع : طموحاتنا كبيرة في الموسم الجديد الذي نتوقعه أصعب بكثير عن سابقه، خاصة أن بطل الدوري فيه يشارك مباشرة في كأس العالم للأندية التي تستضيفها أبوظبي العام المقبل، وهو ما يرفع من درجة التحضير والاستعداد من جميع الأندية، وهذا بدوره يجعل المنافسة على البطولة في الموسمين المقلبين كبيرة وحامية.

وأكد أن تجديد عقده مع الوحدة في الصيف الماضي 3 مواسم، من أهم القرارات التي اتخذها، وجاء برغبة كبيرة منه، خاصة أن عرض الوحدة كان من بين عدد من العروض التي قدمتها له أندية بدوري الخليج العربي عقب نهاية إعارته إلى الوحدة بالذات، وهو سعيد بهذا بقراره ويتمنى أن يحقق المزيد من البطولات مع الفريق الذي يعتبر فوزه بكأس الخليج العربي الخطوة الأولى في طريق العودة إلى منصات التتويج.

وأشار برغش إلى أن حالة الاستقرار الفني والعناصري سيكون لها تأثيرها الإيجابي على مشوار الوحدة القادم في المسابقات المحلية، أو دوري أبطال آسيا، معتبراً أن ساعة الحقيقة قد دقت في الوحدة بعد أن تكاملت كل عناصر النجاح للفريق من اكتساب الشباب الخبرة ووجود الاستقرار الفني.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا